نشرة أخبار المجلة

الخميس، 31 ديسمبر 2015

بابُ الرّجاء..............--بقلم : إليسار الحكيم

بابُ الرّجاء..............
إنتهت مُدّة الصّلاحية
فإرحلي
أغلقي باب الصّقيع
أحرقتِ كلَّ ثوانيكِ
مررتِ كغيمةٍ
بلا مطرٍ
منجلٌ حصدَ
وَ قَطَّع
وانا سأحلُم اليومَ
بمدفأةٍ
عامرةٍ بالأيام
وَ ثوبٍ أحّمرَ
وَ عودَ ثِقاب...
أشّعلُ بهِ أُمنياتي
شُموعاً على ضريحكِ المُهّترئ
سأرقصُ غداً
عِندما تَّرحَلين
سأمارسُ العِشقَ مع اليالي الحالِمات
وَ سَتلدُ لي دقائقُ الحنينِ
افراحاً
على دربٍ يمتدُ أربعةَ فراسِخٍ
وَ مِئاتِ الأحلام
فكوني مُطيعةً
مثيرةً
تحمِلُ شغفي
لتلجَ بي الى بابِ الرّجاء...
----------------------بقلم : إليسار الحكيم

كلُّ عامٍ وَ أنتُم وَ كلّ أحلامكُم بألفِ خَير .

**خيالات***بقلم طوقان الاثير ام حسام****

لن التحفك ايها الظلام...
لن احيى في قلب السراب...
لن تمتزج روحي بطيف الغمام...
ولن اتلاشى مثل الضباب...
ستنهمر عيوني بوابل الاحلام.....
وضياء النجوم ينشر في الاقطاب...
يا ظلام القيد مكبل السلام...
وحاجز العمر لو طال الحساب.....
لا تسربل نجيمات بدت من ختام...
ولدت في اديم القلوب بلا القاب...
ظلامك شققها بحدة الحسام...
فما من مرمم سوى خالق الاسباب....
غادرنا يا سحم الدجى ومن الانام...
وان شىءت غير من سحمك للعجاب...
من يعشقون الليل وقصيد المنام...
اغسل دجاك في نهر الشباب....
قرب واحات النخيل.والاعلام....
في ارخبيل النقاء والثواب....
في سهول العشب المزدانة بالاثلام....
ايها الظلام...لا تقترب من الاعقاب...
ومن اطفال تنام في الخيام...
في عراء تسبح يراقصها الذباب...
فكن حبيبا للنجم او لا لك مقام....
كن رحيما بمن لم يحلموا بقصور ذات القباب...
وكن قطعة في ليالينا مؤنسة على الدوام...
**خيالات***بقلم طوقان الاثير ام حسام****

مُلهِمَتِيْ....بقلمي تمّام فَيصلْ المُفلح

مُلهِمَتِيْ
دَعْ عَنكَ لوميْ إِننيْ مَذقُ
وَالقلبُ مِثليْ كَادَ يَحترقُ
لَمّا تَجلىْ البَدرُ عَاتبَنيْ
اللـــيلُ حَتىْ كَادَ يَنفتقُ
وَالفَجرُ ضَيعَ سِحرهُ عَبثاً
لمّا تَجلىْ بَدرها الغَسقُ
إِنيْ المُتيمُ فِيكِ فَاتنتيْ
وَالحُبُ مِنْ قَلبيْ سَينبثقُ
يَا شَامُ إِنَ الشُوقَ يَسحقنيْ
وَيُعيدنيْ فِيْ الحُبِ أَختلقُ
سَـأعودُ لِلأحجارِ أَحضُنها
وَأظَلُ وَحيَ الشَامِ أَعتنقُ
هَلْ يَرتويْ مِنْ أَدمعيْ بَردىْ
أَمْ أَنـَـــــهُ لِلشوقِ يَندفقُ
هَلْ يَا تُراها تَعودُ مُلهمتيْ
وَتَعودُنيْ الأقلامُ وَالورقُ
حَتىْ تُنيرُ الشِعرَ قَافيتيْ
وَالحَرفُ قَبلَ الحَرفِ يَستبقُ
بقلمي
تمّام فَيصلْ المُفلح

ومضة ~~قاسم سهم الربيعي


ومضة
::::::::::
صَباحُكِ ليسَ
كالصباحاتْ.
شذا أنفاسُكِ يفوحُ
بِعَبَقِ الغاردينيا.
غَنَجُكِ ،تَنْهيداتُكْ.
كُلُ ماعِنْدِكِ جميلٌ
عِنْدَ الصَباحْ.

قاسم سهم الربيعي

(تراتيل ذكرك حصن يؤمنني)Mohab Naderselem

(تراتيل ذكرك حصن يؤمنني)
من كل خوفا من البعد يذكرني
أناجيكي بشفاه صامتتا
وثورة بالقلب من إسمك يزلزلني
ياأسما سما فوق شعائر الحب أحتواني
وجعلته من فروضي وأذكاري
ياشوقا بات يهلكني
أما آن الأوان
أوأمن بحبك كالحياة بدنيا الخلود
أوأمن بوجودك كوجود الإشراق بعد الجمود
(تراتيل ذكرك حصن يؤمنني)
ياشهدا علي الشفاه أنطقه
يابلسم عن الجروح يشفيه
ياوردا جملت البساتين بطلعتها
فنما حبك بين الضلوع وأكتفي
ياعالية علو السماء العلي
ياجوادة بالحب ومنك الروي
يادنيا مضت عيشتها وياعمرا جاء إلي فهنا
(تراتيل ذكرك حصن يؤمنني)
ياحلما رافقني عمرا..وياحنينا كان أملا
فصبرت علي لقياك دهرا
فأنعمتي علي برزقا
وكان وافر رزقي الذي لانضوب له ولامنفي
حبك سيدتي نفاني من حزني ومن كتماني
أشعلني أبهجني أيقظني من سباتي
فبأي الحروف أكافأك
وبأي الحب أذكرك
وإن ذكرت لك ماوفيت
وإن أنطقت كل قواميس المعاني
فحبك قاموس أبهت كل الكتاب،،
(تراتيل ذكرك حصن يؤمنني)
Mohab Naderselem

. ومضة أدبية الكاتب عبد القادر زرنيخ




مابين حبي وأشواقي هوة قد علمت أقلامي عمق الكتابة المضرجة بآثار الهيام.
.
.
ومضة أدبية
الكاتب عبد القادر زرنيخ

قصيدة / أُتركينى .. للشاعر المصرى / وائل العجوانى




قصيدة / أُتركينى ..
للشاعر المصرى / وائل العجوانى
نحنُ – لاشىءَ – صدقينى
والهوى هذا الهوى
قمرٌ .. بلا عقلٍ يضىءُ
ولاجبينِ !
فاتركينى ..
اتركينى الآنَ أرشفُ ..
ماتبقَّى ..
من أباريقِ الحنينِ
أُتركينى ..
أُتركينى الآنَ أقطفُ ..
ماتبقَّى ..
من عناقيدِ الهوى ..
فوقَ الغصونِ
نحنُ لاشىءَ صدقينى ..
والهوى هذا الهوى
طفلٌ تمخَّضَ من أعاصيرِ الجنونِ
طفلٌ يُدنِّسُ كلَّ يومٍ
- دونَ إحساسٍ بذنبٍ –
كلَّ هالاتِ اليقينِ
فاتركينى ..
أُتركينى أنقشُ الأوجاعَ ..
فوقَ ضلوعِ أوردتى
غياباً يحتوينى !
واتركينى أقدحُ الأنفاسَ
بُركاناً يُزلزلُ ماتبقَّى
من رحيقِ الشوقِ
فى شفةِ الظنونِ
أُتركينى ..
أنزعُ الإحساسَ نزعاً
من دِماءِ القلبِ
من نارِ العيونِ ..
دونَ إحساسٍ بموتٍ يعترينى
واجلسى أنتِ ..
إلى النرجيلةِ السكرى ..
ورصِّى الجمرَ فوقَ لحاءِ قلبى ..
ودخنينى !
جزء من \
قصيدة \ أُتركينى .. \ وائل العجوانى

قصيدة / هشِّمْ قيودك للشاعر المصرى / وائل العجوانى




قصيدة / هشِّمْ قيودك
للشاعر المصرى / وائل العجوانى
هشِّمْ قيودَكَ ..
وانطلقْ نحوَ السماءْ
الموتُ أوَّلُ قُبلةٍ ظفرتْ بها
شفةُ الخلودْ
والأرضُ سوفَ تظلُّ
أسوأَ بيتِ شعرٍ
يستطيبُ الإنحناءْ
هشِّم قيودَكَ ..
وارتقى فوقَ الغمامْ
مازلتَ تلتحفُ الترابَ عَباءةً
وتقتنيكَ حظائرُ الأوهامْ
عبَّأتَ موتَكَ فى الضلوعِ فضيلةً
لافضلَ فى قمرٍ على وطرٍ ينامْ
لافضلَ فى شمسٍ يغتالُ ضحكتَها
ليلٌ ويمحقُها الظلامْ
عُشبُ الحنينِ مُلغَّمٌ ..
ومُؤزَّمٌ ..
لا خيرَ فى غيمِ الهوى
لو أمطرتْ ماءاً فُراتاً
يستبيحُ عُروقَهُ استسلامْ !
جزء من /
قصيدة / هشِّمْ قيودَكَ / وائل العجوانى

قصيدة / هشِّمْ قيودك للشاعر المصرى / وائل العجوانى




قصيدة / هشِّمْ قيودك
للشاعر المصرى / وائل العجوانى
هشِّمْ قيودَكَ ..
وانطلقْ نحوَ السماءْ
الموتُ أوَّلُ قُبلةٍ ظفرتْ بها
شفةُ الخلودْ
والأرضُ سوفَ تظلُّ
أسوأَ بيتِ شعرٍ
يستطيبُ الإنحناءْ
هشِّم قيودَكَ ..
وارتقى فوقَ الغمامْ
مازلتَ تلتحفُ الترابَ عَباءةً
وتقتنيكَ حظائرُ الأوهامْ
عبَّأتَ موتَكَ فى الضلوعِ فضيلةً
لافضلَ فى قمرٍ على وطرٍ ينامْ
لافضلَ فى شمسٍ يغتالُ ضحكتَها
ليلٌ ويمحقُها الظلامْ
عُشبُ الحنينِ مُلغَّمٌ ..
ومُؤزَّمٌ ..
لا خيرَ فى غيمِ الهوى
لو أمطرتْ ماءاً فُراتاً
يستبيحُ عُروقَهُ استسلامْ !
جزء من /
قصيدة / هشِّمْ قيودَكَ / وائل العجوانى

لما التقيت بعيونها ..أحمد المليحي


لما التقيت بعيونها
صار اللقاء و احتدم الغرام
تولد الصخب من سكونها
وهاجت الروح تسمو بالهيام
اشعلت ضرام الهوي بفتونها
وسلت من رموشها حسام
والسحر في جفونها
تدثر ونام
يبات المسك متعطر بانفاسها
تحت ذاك اللثام
سالتها عن عنوانها
لكي جسور المودة تقام
قالت بترانيم صوتها
وصلي انا اوهام

ياقلب :بقلم /إكرام عمارة


ياقلب :
وجدتك مكبلا بعناء الفراغ
ترتجي،،،
ياقلب :
عبراتك تناشد سرعة البلاغ
تفتدي،،،
ياقلب :
كم تساءلت عيون كثر بكينها!
تهتدي،،،،
ياقلب :
هل رحمت نهجا لمهج حوينها؟
تكتوي،،،،
ياقلب :
لن ترى في الليالي سوي همس الأحلام
يلبي،،،،
ياقلب :
يستقبع الجور،،،،سفين،،،،، الأيام،،،،،،
يستشري،،،
ياقلب :
دوما تهتف، لم يحدقني الرقباء؟
تستعذب،،،،
ياقلب :
عز اللقاء،،،، بالأمنيات،،،، والولاء
تشتهي،،،،
ياقلب :
حرر الجيد من طوق الدخلاء
تقتضي،،،،
ياقلب :
لست منك بلائم، كل ما فيك مطاق
يتهدهد،،،،
بقلم /إكرام عمارة

(خارطه النساء)الشاعر صباح الجميلي


(خارطه النساء)
من قال ؟
أن حب النساء ولعٌ.... ودمعٌ
وقهرٌ وسبايا وغزواتْ
وان جمال النساء كذبٌ
وعطر النساءْ قصيرٌ
ولا يسافر عبر القارتْ
وان جسد النساء .....
نمرٌ وحشيٌ لا يتكلم اللغاتْ
وان نون النسوة حُبلى
من بدويٍ لا يفهم الحضاراتْ
وان له طعماً واحداً
ولوناً واحداً
ولا فرق هناك بين الزهراتْ
وما بين النهرين....
خندقٌ صغير.....
وليس بحرٌ من السمواتْ
وأن الرملَ يغطي النساءْ
وأرضها أرض صحراءْ
فاتركني يامن تقول.....
أعانق كل حبةٍ من تلك الحباتْ
هذيانٌ رائحه النساء سواءْ
ومعامل العطور
ليست ملكاً لزغب النساءْ
من زرع أذاً الخلطات السحريه
بالقواريير الفرنسيه
وازال من الدنيا رائحة الامواتْ
علمتني النساءْ....
التزلج على الخدود المرمريه
والعب بالخرزِ الروسيه
والنوم على اثداء النخلاتْ
علمتني النساءْ....
الحروبْ ... وفلسفه الشعوبْ
وسيطرة الشمس على المجراتْ
كيف أغازل النجوم......
وابني بيتاً في احدى الغيماتْ
ان اتهجى الحروف....
طفل تتبعثر على لسانهِ الكلماتْ
فخُذيني فانا طينٌ ملون
أهرسي بيديكِ احدى المسلاتْ
وسني أي قانون تريدين
فلا اجمل من سجن الحورياتْ
اراها في اليوم الف مره
فرعون بداخل احدى الاهراماتْ

الشاعر صباح الجميلي

وجهك في المرآة...ليلى طه..


وجهك في المرآة...
يلاحقني
بعدك ..الرمال لم تعد
فسيحة
صوتك ...يفيق أصابعي
يورق فيك...فيطلق حرفي
أيها المورق..
أو لا تعذرني
حين أبحث عنك ...عند نافذة الجمال
دعني
أمسك الايام ..لأجلك
وأعيد ترتيبها...كما تحب
بعيدا عن الحزن...
نغني معا بهمس
ليلى طه..

**تل الاقحوان**بقلم طوقان الاثير ام حسام****


يا ارض الروضة في كل تل...
ارجوانية اللون بالاقحوان....
نادي باسمي ولا تذبلي...
يا عاشقة الفل والبيلسان....
قد زرع قلبي بالمثل....
بمزيج العفو والعنوان....
لي تمايلي وبالنداء عجلي....
ان لي لك من المدد في الاحضان...
وكم فيضا من هوى الطل...
حاكيتك فراشات بالالوان....
تنافسن عليك مع وحي النحل...
يرتعن في تلالك يرتشفن رحيق الزمان...
ويطرحن الحب قبلات لا كالقبل...
مثلهن هرع من كان نشوان...
واغدق بالعشق لك عل عجل...
وسبح الكل هاىءم ولهان..
عصف به الهوى على جبل...
تلاحمت الاهواء لغاية الادمان...
كان الارواح في مهب الرياح والغزل...
والاجساد تشبثت بثرى الاوطان...
ايا رياض غطاها اديم المقل...
وما ج وها ج لاجلها بنو الانسان....
اجنات داوت واتت بالعلل...
ما اقتنيناه منك له شناان..
طببت السقيم وحملت روحه بالثقل...
**تل الاقحوان**بقلم طوقان الاثير ام حسام****

أعتقني منارة ً الحجة الصغيرة .. مآب .. نجوى


أعتقني منارة ً
~~
أشعِل فتيل َالعنان ...
خذني حلمًا بين كفيك
أعتقني منارة
اغمر ضاحية التآخي
من وهجي التّواقِ ..
لسارية الضياء ...
أنضِج ثمار القلب ..
التحق ...بكوكبي المرموق
سطرًا...!
حيث خباءَ الرماد
يستنطق ُ فحم .. الحجر
قبل لسان البشر ..!!!
صفّق بجناحيك ..
عساكَ تمد لحبال السماء
مستمسكًا ...لا يخذلنا ..
خِذلة الأبد ..
و يلوح فجر التبتل
في محاريب الأجل ...
::
اعتمر صهيل العرجون
خذني نبضًا بين كفيك
أعتقني منارةً
أشهِر سيفَ .. التروي
في وجنات الصّمت
أشعل جذوة .. الانسلاخ
من سديم الأمل ...
اطوِ قراطيسَ الخذلان ...
في شرايين الوسل ...!!
اضرب خزامى الوجع
على أهازيج الوتر ..
ترتدّ إليك سحابة التأمل ..
صليلًا
مبصرة ترانيم .. الأسل
اغرس روحي راحة ً
في راحةِ ... القمر
ثم اعرج في خلاياي ..
بمقدار .. همزة الوصل المعتقة
سرابًا من أسمال هُبَل ...!!!
::
خذني قلمًا بين كفيك
أعتقني منارةً
حرّر يمامة البوح
دعني أستوي على جودّي المنطق
وأخلصُ من سجن الأوهامِ
تلافيف .. ضياء
وأشرعُ للسلم ... رايةً
كل رواحٍ وغدوّ ...
شكيمةٍ وعمل ...!

خذني سلمًا بين كفيك
أعتقني منارةً ...
سطّرني على جناح التأني
وردًا .. في قرطاس
الخافق...
نبضةً..نبضةً
ساعة التّجلي ومواقيت
الأزل...
‫#‏_تصميمي‬
&&&&
الحجة الصغيرة .. مآب .. نجوى
كوكب .. منارة الوادي
أعتقني منارةً
٢٠١٥/١٢/٨
&&&&

انتحار / بقلم / وائل محمد الحمامى


أصحاب الكهف نامو هناك
تلك وسادة اليقين
بخيوط الشمس يومنا هلاك
كل الفرح حزين
كل الأراضى كافره بذاك
وذاك هناك رهين
على ضمير البعث رجاك
لعدل ليس لحين
معزوفتى الجنائزيه
عشائى الأخير
هان وهان الحنين
اجسادنا البشريه
غريزة التفكير
مهلا"
الكل بين الحين والحين
على انتظار
انكسار الأختيار
يأتى الأنين
انتحار" هناك ::::::هناك
:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
انتحار / بقلم / وائل محمد الحمامى

الأربعاء، 30 ديسمبر 2015

#‏بريد_الحب‬ --------------خالد حمدان


‫#‏بريد_الحب‬
--------------
بـريدُ الـحُبِّ مِـنْ فِـيهِي لِـفِيهَا
وأَحْــرُفُـهُ هــوَىً مِـنْـها وفِـيـهَا
وإن صمَتَ الهَوى ما بينَ قَلْبِي
وقـلـبِ حَـبِـيبتي نـاديـتُ إِيـهَـا
فـإيهاً مِـنْ حـديثِ الـشَّهْد إيهاً
ومِـــنْ ثَــمـراتِ ثَــغْـرٍ أَجْـتَـنِيهَا
وَفِـي هـذا الهَوَى للنَّفْسِ طِبٌّ
شِـفـاءٌ مِـنْ أَسَـى مـا يَـعْتَرِيهَا
وإن كــانَ الـهَـوى حِـيـناً لـهيباً
لــنــارٍ مَــــا فَـتِـئْـنـا نَـصْـطَـلِيهَا
لـقد أَرْدى الـهَوَى قَـتْلَى قُـلُوباً
ولا قَــــوَدٌ يَــكُــونُ وَلا يَــدِيـهَـا
هــو الــوِرْدُ الَّـذِي يَـرْوي قُـلوباً
ظِــمـاءً مِـــنْ لـواعـجَ تَـكْـتويِها
ـــــــــــــــــــــ
خالد حمدان

قصيدة \ أقمار برتقالية للشاعر المصرى \ وائل العجوانى




قصيدة \ أقمار برتقالية
للشاعر المصرى \ وائل العجوانى
سيذكرُ التاريخُ ياصغيرتى
أنَّهُ فى زمنِ الإنترنت
والآيباد والعواطف الرقميةْ
وفى زمنِ الجهرِ بالإلحادْ
وزمن الأقمار البرتقاليةْ
تقابلَ الملكُ شهريار
ذاتَمساءٍ
مع الأميرة شهرزاد
على وسادةٍ ضوئيةْ
وكوَّنا معا ما يُعرف حالياً
بالعائلة الإفتراضيةْ
سيذكر التاريخُ ياصديقتى
أنّ السياف مسرور انتحر
وأنَّ شهرزاد لم تعُدْ تمتهنُ الحكىّْ
وأنَّ المشاعرَ المُشتعلةَ بينهما
لم تكُنْ إلاَّ مُنتجاً باذِخاً
من منتجات التوحش والإنطوائيةْ
سيذكرُ التاريخُ ياعزيزتى ..
أنَّ الإنسانَ اخترعَ أخيراً
مصلاً خُرافياً
سمَّاهُ شبكات التواصل الإجتماعيةْ
أثبتَ فيهِ
أنَّ العصافيرَ على أغصانها
أكثرَ حِنكةٍ منهُ
فى مواجهةِ الزلازلِ الواقعيةْ !
قصيدة \ أقمار برتقالية ! \ وائل العجوانى

بعدَما أغريتنى قلمي ملكة الرومانسية فيحاء القطيشات



بعدَما أغريتنى
..........................
كطفلةً شقيه تبكي خائفة
لمْ اجدْ منكَ ألا أوهام
عالقاً فى يدىَّ
آآه من لحنكَ حينما
يعزفُ على أوتارِي
احببتك ك رجلٍ عاشقٍ
عاهدتك أن أكونَ أنثاكَ
الّتي تحلِّق بأحلامها بعيداً
سيدي أنا لا أتجاهلُك
أنا فقطْ أحسستَ بكِ
حيثُ أنفاسكَ الملتهبةُ
تكويكَ بنيرانها الجامحةِ
أشواقي وخفقُان فؤادي
ملئتَ دربَ الهوى بهجةً
أحاولُ أنْ تبقى روحي بعيدةٌ
أنت وحدكَ بوصـلةُ أسفاري
بل أنت قبلة وجداني وأفكاري
على مرسى الوجعِ تئن صرخاتُ
تستغيثُ منْ شدّةِ آهاتي
كطفلةً شقيه تبكي خائفة
صـدركَ عزفٌ لحنا
ولكنْ منْ نوعٍ آخرْ
ذكراكَ أصبحتْ وهجَ أحرفي
بل أصبحت بحور أشعاري
لكنْها تتمتم بصمتٍ
هيَ ألحانٌ على قيثارِة الحبِّ
أنا إمرأة تحترق في صومعةِ الوجعِ
تكورتْ صرخاتِي بين الماضي والحاضر
أه منْ خيبة رجلٍ سحقَ قلبِ إمرأة تهواه
فلم تكن يوما فارس الأحلام
ولم أكن أميرة تعشق أوهامك
.................................................
بقلمي
ملكة الرومانسية فيحاء القطيشات
حقوق النشر محفوظه
18 /11/ 2014

(( رسالة متأخرة ))الشاعر صباح الجميلي


(( رسالة متأخرة ))
(1)
أمنحيني أي شيءٍ
قبل رحيلك وساماً وتذكارْ
قارورةعطركِ ....
أو صبغ أظافركِ .....
لأنهي فصل الاشعارْ
وابدأ فصلاً جديداً
اخشى يراودني ....
يغتالني اليوم دون انتظارْ
لا يزعجني أني احتليتُ
فمكِ فترةً قصيرة
وبصماتي في لغة العاشقين
شفافةٌ وصغيرة
يكفيني أني احِبُكِ
وأن تحميليني طيلة أيام الشتاءْ
مظلةً سوداءْ
بلمسةِ أصبعكِ ....
أقتلعُ من جذوري
لأكسر زجاج الامطارْ
(2)
يحزنني لا أراكِ على شرفتي
كعصافير الصباحْ
وان ادندن تغاريد فيروز
وحدي كل صباحْ
وأشرب شاي الحبهان
وحدي كل صباحْ
وأقبل وحدي ندى الازهارْ
وأن املأ جرار عمري
غربةً تعانق لذة أنتحارْ
وأسّكر نوافذ رغباتي
وأفتحُ سراديب مأساتي
وأختار اللعبَ مع الاعصارْ
نسيتُ في غمرةِ عشقي
أن اتحرى عن زقاق الفراق
وقرأة التأريخ الاسود
لسهام الاقدارْ
فالموتُ لا يجامل .....
ولا يصغي لانقلاب الاحباب
ولا ينقذُ سمكاً يسبحُ ضد التيارْ

الشاعر صباح الجميلي

بلا عنوان...توقيع : سمية العبدو


بلا عنوان...
عنواني ليس كأي عنوان
بيت وحي وشارع يألفه
الأهل والخلان
وفي لحظة أصبح
هشيما ...
تتقاذفه رياح الأقدار
إنه كان حلما شاخصا
أمام الأبصار
ليرمى به في عمق
البحار...
وتتراشق زبدرائحته
سواحل الشطآن
ليجذب إليه كافة
أنواع الإنسان...
فمنهم الوجداني
يتملكه الإحساس
ومنهم القاسي القلب
لا يهمه
إلا مصلحة الذات
ومنهم من عشق ترميم
جروح الغير
ليرمي بنفسه في إنسانية
الإنسان...
فينصب نفسه عبدا
أوأجيرا من أجل منفعة
أخيه الأنسان
فهذا الذي يستحق
أن يكن له عنوان
عنوان حب ورأفة...
ببني جنسه فلا
تقولوا بأن على
الدنيا السلام
فما زالت أرواح تعشق
إمتلاك صفات
الإنسان...
وهي في ثورة ثائرة
لإثبات الذات في
مواقف الأيام...
فسجل يا إنسان
فإنك إن عشت
تر من يرحم ليرحم
من الله الرحمن...
وإن الأيام لسجال فترى
الذي أذاك بضعف
بعد أن عاش بقوة الأبدان
فلا تغرنك الحياة الدنيا
فالكل إلى زوال...
واترك الذي أذاك وسامحه
فرحى الأيام دائرة عليه
فكما دانك يوما فسوف يدان....
توقيع : سمية العبدو

أوجعت الفؤاد~~~~الشاعرة فاتحة الحيمر



أوجعت الفؤاد
**********
أوجعت
الفؤاد
لست
أدري
لماذا؟
ألأني
بجَّلتك
فوق
العادة؟
أم لأني
أحببتك
بزيادة؟
****
الشاعرة
فاتحة الحيمر

.......براءة ................. .....بقلم / منذر قدسي .....


1...............براءة .................
.....بقلم / منذر قدسي .......
يا قاضِيَّ العشقِ
أنا المقتولُ
شهيدُ في شهدِ امرأة ٍ
شهيدٌ من عينِ امرأةٍ
شهيدٌ على نَهدِ امرأةٍ
يا قاضيَّ العِشقِ
أُكتب بأوراقك َ ما شِئْتَ
اسْجِنْ جَسَدِي إنْ شِئْتْ
اسْجنْ أفكارِي إن ْ شِئْتْ
لا تتركْ عِشقِي يُعانِي
ولا بالعشقِ هوِ
الجاني
اتركْهُ طليقاً يَحْيا
فعِشْقِي المغلول
بأصفادٍ
يَهوى
فنَّ الطيرانِ
وامسَح ْ كلَّ الأحكامِ
أفعلْ ما شِئْتَ بأوصالي
لَنْ يَهزَّ حكمُكَ أَركانِي
فقَدَري مكتوبٌ مَرسومٌ
يغطي الدمعَ بِأَجفاني
مزِّق أوراقَكَ يا قاضِي
مِنْ ثغرِها مذبوحاً
مقتولاً
فَحُكمُكَ مجنونٌ لا يَرحَم
أصدرْ أحكامَكَ لنْ تندمَ
لقلبٍ قدْ كانَ يحلمُ
عطراً بالوردِ تبسَّمَ
وحناناً بالعشقِ ارْحَمْ
اشفعْ بجمالِ المنظرِ
يا عِشْقِي المحكومِ براءةً
أعطيك َ بالعشق ِ براءةً
وسَأُقْسِم ُ بِبَراءة ِ مُوسى
ورسولِ الأمةِ العدناني
وبراءةِ أمِّنا مَريمِ
وسِجن ِ يوسفُ السَجّانِ
وبكلِّ كلِّ الأديّانِ
إنِّي سَأبْقَى أعْشَقُكِ
وأحاكِمُ قاضيَّ الأحزانِ
===============
منذر قدسي

دون أن،،،، تدري ~~~بقلم /إكرام عمارة

دون أن،،،، تدري
أنت من يهواه قلبي، صنعة الضباب
أنت نبض قلب السكون خلف السحاب
أنت لنيران الأشواق وزلزلة الأعماق باب
أنت ذكري خاصمها الظل ؛ فكان العذاب
أنت حلم بخيال انتظرته، لكنه غاب
أنت بركان يحمله صدري يشتهي العباب
أشتاق صدرا يحتويني، لا صمتا يترنح
بين دفاتر كتاباتي عبر عهود طالت
ماأقبح وعود الثلج، ماذا تبقى مني
إلي متى نتباري في مملكة زالت
دون أن تدري خنت عهدا لم أخنه، أما
تدري خيالي واحتي يرمقني بلوم صامت
دون أن فك،،،،، قيدك،،،،، وثائقي
بين مروج الآمال دوحة عشق عانت
لو تدري ساعة الميلاد في اللقاء
لو تدري بحث العين عنك في عناء
لو تدري ذبول اللحن علي وتر السخاء
لو تدري مذاق النار في شرايين البناء
مازال في الروح رمق يغني هباء
يلمس سر الوجد عنان السماء
ماأقبح وعود الفؤاد في تهافت يئن
يلتهم الهجر فيه الأخضر واليابس، يظن
خلف أبواب الزمن للزهور جيد يفن
من يدري!! زورقي متعب لاشئ سوى الصمت يحن
بقلم /إكرام عمارة

أشْواك الورد الغَاضِبة~~~~أشْواك الورد الغَاضِبة


أشْواك الورد الغَاضِبة
.......
بَيْن الحَقيقة والخَيَال
عِشتُ عُمْري
بَيْن الصِّبا والجَمال
بَيْن أزْهار الرَّبيع الدَّائِم في ابْتسامَتها
بَيْن خُطوات الدَّلال
عَشِقتُ ابْتسامة عَينيْها
وعَشِقَتْني
اقْتربتُ من بِلادها فَاتحًا
فَعَاهَدتْني
قَرَّبتْني
كانَت حِكايةً غَريبة
حِين عَانَقتْني
اخْتلفَت كُل المَعاني
اخْتلَطَت أوْراق عُمْري
تَلَعثَمتُ طَويلاً جِدًّا
صَارَحَتْني
كانَت شُجاعة كالرِّيح
وكُنتُ خَائفًا كاللَّيْل

حَلَّقتُ حَوْلَها كالظَّلام
وكانَت مُشرِقةً كالنَّهار
اخْتلَّت مُعادَلة الهَوى
هِي من قالتْ
هِي من ثارَت
هِي من حَاربَت القَدَر
وأنا مَن تَراجَع خُطوَتَيْن
ابْتسمَت لي وهي تَلعَنُني
بَكتْ بَين يَديَّ وهيَ تَطْعنُني
دَفَعتْني من فَوق أحْلامي وهِي تَكرهُني
صَرخَت في غَضبٍ عَارم
إفْتَح أبْواب الجَحيم
أطْفِئ أنْوار النُّجوم
وارْحل
أيُّها العَابث المُغامر الضَّعيف
ارْحل
أَغْلِق صَفحة حُبِّي العَاصِف
دَفَعتْني في أَلَمٍ غَاضِب
لكنَّها
أَمْسَكَت يَدي قَبْل أنْ أَهْوي
أَعْطِني عُمْري أَولاً
أَعْطِني قَلْبي
أَعِد إليَّ مَشاعِري
حتَّى أحْزاني وأَسَفي
ثُم تَركَتْني
وَمَا زِلتُ أَهْوي
مَا زِلْتُ أَهْوي
إيهاب بديوي

غد نلتقي..بقلمي المبدع ميلود صالحي


غد نلتقي
عندما كنت كظلي مني
كانت أنفاسك تجتاحني
تتوغل كالحمى من غير إذني
تسكن بين فكري وظني
تقتحم خلوة قلبي
وتنكأ بصدري جراحي وشجني
وتقض أحلاما ماتت بالتمني
يا ليتك أيتها الجالسة عن يميني
تركتي جراحي نائمة في غياهب دفني
* * *
جلست بقربي تتساءلين
عن أعراف القبيلة والقوانين
وعن ما قرأت منذ آلاف السنين
لكنك لم تسأل
عما يصنعه بي صوتك الحنين
وعما يغرسه رمشك فيّ من سكاكين
لم تسألين
عما ترويه العين للعين
وإن للأحداق جريمة
لا نص لها في الدساتير والقوانين
* * *
وعندما كانت أنفاسك تحاور أنفاسي
وعندما كان صوتك يداعب إحساسي
وعندما كانت عيناك تحاصر أحراسي
كنت أكر كالفارس مرة
وأدبر كالمجروح مرة
ومرة كالطفل ألملم أوراق كراسي
وأنت لا زلت بقربي تفرضين موقفا قاسي
* * *
موعدنا غدًا الصباح
حتما سنلتقي إذا جاء ذاك الصباح
وسأحمل معي باقة ورد كقوس قزح
وبعضا من حكايا
وبعضا من قضايا
وبعضا من خفايا
وكثيرا كثيرا من جراح
سنلتقي غد الصباح
مفعمين بالتّحايا
محملين بالهدايا
مزينين كطفلين في الأفراح
* * *
غدا سنلتقي
وقد غيرت ربطة العنقِ
وسأغير لون قميصي
وسأجزر بحر قصيدي وأنتقي
أجمل ما قيل في أحلى حدقِ
وسأوحي لك
أن جمالك لا يعنيني
وإن قدّكِ الممشوق لا يستهويني
وإن ما عليك من أنوثة لا تغويني
وسأدهس قلبي
وأقطع أخر شراييني
وأقتل بداخلي ما يحييني
وأقتل على شفتي آهي وأنيني
وسأبدو كيوسف
صعب المراس مهما تراوديني
وان قددت قميصي
وان غلقّتِ الابواب لتسجنيني
وأتيتِ عن شمالي
وأتيتِ عن يميني
لكني ما أن أستغرق حدقيك
حتى أرمي في بحر عينيك عيوني
وأهب لك يدي عن يقين
وأصير طفلا
حلو الشقاوة ذي بضع سنين
وسأطمس عيوني
ليبقى جمالك
أخر ما تحيا به ظنوني
......................................بقلمي المبدع ميلود صالحي

يُسافر ألقمر وعينيكِ تسافرانِ معه~~~عدنان الشيخ ~~~


يُسافر ألقمر وعينيكِ تسافرانِ معه
كل يوم ألقمر أجمل
وكل يوم عينيكِ أجمل
أتنثرين ألشعر على عينيكِ
كل ليلة قمر
أتنثرين ألنجوم على عينيكِ
كل ليلة قمر
فتبدوان أجملا
أم سحر عينيكِ
شمسٌ يداريها ألقمر عن عيون ألناس
وتهربان أحياناً
فيهرب وراءههما ألقمر
يبحثُ ماوراء ألنجوم
عن سر هذه ألعيون
في أي بحرٍ عميق أللجةِ تسكنانِ
في أي زورق بحار مسكين تهربانِ
في أي بحيرة زرقاء تلاعبان ألبجع ألأبيض
في أي حبور غابات تقبعُ قدسيتهما
في أي كهوف ألحور تهربان من ألشطئانِ
في أي حضنِ عاشقٍ تلعبان ألغميزه
في أي ركن قرب نار ألقلوب
تتعلمان أصطياد ألعشق
كضبيةٍ هاربه
كفرحةٍ هائمه
كضحكةِ ماءِ
كبرعمةٍ هادئه

(عطايا أم)ْْْ~~~~Mohab Naderselem


(عطايا أم)
ياأما لم تراها عيني وبالقلب سكناكي
دعوت لله غيبا بحفظه يرعاكي
أهديتني مالم يخطر لي ببال
فجزاؤك شكرا وعرفانا
جزء منك عشقته قبل الميلاد والآوان
لكي من أسمك أسمي الحروف والمعاني
ومن وهبتيني إياها إليكي شبيهة الكمال

(عطايا أم)
لله در في عطاياكي
جودتي علي بالحياة ولم تريني ولم أراكي
فبربك كيف الجزاء إليكي ياربة الوفاء
وعدا وعهدا إليكي ياخير الأمهات
إني لبرك ولجودك لأجعلها فوق الرأس تاج
ولن أحزنها يوما ولن تري لها دمعا ولاداء
(عطايا أم)
يشتق من إسمك السهر والتعب ولاتملي ولاتكفي جوادة بالعطاء
فجزاؤك ياأمي وأم من لها أدين بالوفاء
لكي رضا الله وعفوه وجنته دار البقاء
أبيات شكر وعرفا أبد الدهر لكي ولاتفي
ودعاءا بظهر الغيب أسطره إليكي
لعلي ممن أحببت فيكي ألقي منك الدعاء،،،،
(عطايا أم)
Mohab Naderselem

____القدس تصرخ______لـ محمد الطشي


____القدس تصرخ______
ما هــــدني ذكــــر ذات الحســن والنـعـــمِ
ولا الهيام علـى ليــلى....... (بذي سـلـم)
ماهاجـــني شـغـفٌ يحــنو لــذات هــــوى
ولا أرقـــتُ ..كصــبٍ ...مغرم .......نـهــمِ

لكــن حـزنت علـــــى أحــــوال....... أمتنا
للــذلِ تســعى علــى ســـاقٍ..... بلا قــدمِ
ففاض دمعي وزاد الحزن حين غدت
مثـــلَ المـطـــايـا ...وكالأغنام....والبهـــمِ
أبنـاؤهـا شـــردوا...من أرضهم طـــردوا
أسرى حيارى......عــرايا..لطـخوا بـــدمِ
ياقـادة الـعُــرب...... يامـن صـرتــمُ تبـعاً
يســوقها الغـربُ كالقطعان فــي الظُلَـمِ
جعلـتـم الامةَ الـغـــراء ..........فــي كـمـدٍ
أسيـرةَ الـذلِ..... بل فــي قبـضــة الامـمِ
كانت فـخـــاراً. .....وكــان الــكل يـتـبـعـها
والعُــرب فــي رغـدٍ والغــرب فـــي رغـمِ
والـيـوم فـــي وجـل..... والـذل يسـكنهـا
والغــرب فـــي رغـــدٍ والـعــرب فـــي ألــمِ
تــدنــــس الــقــــدس أقــــدامُ اليـهــود بـها
والقــدس تـــصـــرخُ والأذانُ فـي صمـمِ
أليس فيكم صلاح الدين.....او عمـــــرٌ
في الله محتسب.......بالله معتصـــــمِ
لـ محمد الطشي

علي قارعه الطريق,,,,د عمرو لطفي ,,,,


علي قارعه الطريق,,,,
علي قارعه الطريق,,,
ستجد كل شئ ,,
اي شئ,,,
قلبا صغيرا يئن,,,
ملقي باهمال,,,
يخفق في الم,,,
كون مصاب بالصمم ,,,
يسعي الي العدم ,,,
شيخ مسن,,
يشكو هجر الاحباب ,,,,
رحيل الصحاب ,,,
ام رحيل الشباب ,,,
ملتاع ينتظر ,,
مهموم يحتضر,,,
قلوب تنفطر ,,,
علي قارعه الطريق ,,
اوراق شجر يابسه,,,
حسناء جالسه ,,,
صخب لا ينتهي ,,,,
واصوات هامسه ,,
ضحكات عاليه,,
وآنات بائسه ,,,,,
جدران صماء ,,
عاصفه هوجاء ,,
دعابات حمقاء,,,
ومضات ولحظات,,
اشباح وخيالات ,,,
حروف عشق تتعانق,,
كلمات هجاء تتسابق,,,
ودخان يلف الاجواء ,,,,
طعنه نجلاء,,,,
اسماء تحاور اسماء,,,
علي قارعه الطريق ,,,
ستجد كل شئ,,,
العدو ,,والصديق,,,,
الحر ,,,والرقيق,,,
الحديث ,,والعتيق,,,
راقب,,,,وستجد كل شئ,,,,
د عمرو لطفي ,,,,

و من عينيك ينبع الضياء...محمد الزهري

و من عينيك ينبع الضياء....... فلا ظلمة حولك و لا ضباب...... فقط عطر عبيره يعطر الأرجاء...... فماذا أقول عنك و أنت تجاوزت كل الحدود..... لا مقاييس للجمال يمكن أن تقيس سحر عينيك و إبتسامة من تلك الشفاه....... أيتها الأنثى المتمردة الدلال....... هل أنت من سكان الأرض أم كوكب الجمال....... أيطمع رجل شرقي بنظرة و إبتسامة بدلال ؟!.......أم أنك كفينوس إلهة الجمال أنت ؟!....أم أنك المثال....... أعجزت إحساسي عن الهروب من أسر الصدر للبوح كلمات...... أيتها المتمردة على كل النساء...... لأنك وحدك تجمعين النساء........ فماذا تركت للأخريات من جمال أو سحر ليكن نساء....... و لأنك كحلم يراود الرجال و أنا لأجلك فارس الفرسان....... كوني بحلمي وحدي تلك الأميرة التي أصارع لها الوحوش...... و أعبر سهولا...... و تأخذني الصحراء إلى سربات في قيظ إشتياق........ لكني لازلت أحتفظ ببوصلتي ........نظرة عينيك هى وجهتي...... فكوني لأجلي أميرة بقلبي...... و أقبلي عرشي و تاج النقاء

ويأتي المساء...محمد الزهري

ويأتي المساء...... ليحمل معه لي أمل بلقاؤك...... و أتقدم نحوه بخطا ثابتة محملة بإبتسامة تزرع الثقة....... اليوم سنلتقي مساء....... سيكون قربي طيفك.....سألامس عبيرك...... سأصافحك..... بإختصار سيتحقق حلمي هذا المساء...... تمطر السماء ابتسامات و ذكريات و أحلام...... هذا مساء يختلف عن كل المساءات...... ينبتك بواقعي...... أيتها الصامتة الثرثارة النبضات....... سأعانق نبضك هذا المساء....... فارتدي أجمل الثياب...... تحضري لذلك اللقاء........ و أنا ككل مساء أرتدي أفضل ثياب...... و أتذكر بالذكريات....... و أحمل معي صورتك بالكلمات....... لأنتظرك و يتم اللقاء....... و على البعد ألمح نورا من السماء...... قادما نحوي يحمل الثناء........ إنها هى حبيبتي..... قادمة نحوي في صحبة الرياحين و الياسمين....... و يداها محدودة لإحتضاني و تعد بذلك الإحتواء..... و أنا مسحور أنتظر كيف سيكون اللقاء....... هل حقا أني أراك؟!....... أم أنه حلم كبقية أحلام المساء

أيها الزمان بي ترفق فأنا ما عدت أقدر...محمد الزهري





أيها الزمان بي ترفق فأنا ما عدت أقدر..... صبر طلبت و تحمل ......و صار الصبر مني يتنكر...... أيها الزمان أين نصيبي في العشق..... أين الفرح مني..... أمل ؟!.....زرعته و لم ينبت...... و الروح بدأت مني تتهرب....... و الحبيبة عني بعيدة و الشوق بي يفتك و يحرق....... أيها الزمان بي ترفق...... فالصمت مني يعاني و الحروف مني تتبخر........و أرسم الشمس صباحا لأستمد أملا بقلبي يتعثر....... و القمر في المساء أزينه بنجوم متلألأت و أكثر...... لعله يحمل لقلبي وصالا كان قد تأخر....... أيها الزمان اغفر لي غضبي و حنقي فإني للصبر ما عدت أقدر....... و أزرع الأمل بحلمي لأحصده في ابتسامة صباح تجعلني أتحمل....... لازلت قويا.... لازلت أسترضي الصبر حتى مني لا يهرب...... و اجمعني بحبيبتي..... لأجعل المستقبل أحسن....... و أمضي في الحياة عاشقا و بحروفي أتعطر

و أخيرا.... محمد الزهري

و أخيرا..... أخذت القرار..... السفر إليك هو الصواب..... و الإنتظار فيما بين عينيك هو حلي المختار....... و السفر إليك يا حبيبتي طريق شاق طويل...... لكني عزمت على لقاؤك رغما عن الظروف و الأقدار..... و أقبل تحدي كل الأهوال...... مقابل البقاء بين يديك و التمتع بنورك...... و ذلك العطر الذي تبثينه في كل الأرجاء حولك...... عطرا يمنح القلب نبضا و حياة...... انتظريني أميرتي فأنا بدأت الطريق و لن أتراجع عن الوصول إلى تلك النسائم اللعاطرة من أنفاسك...... قادم إليك فانتظريني..... تحلي بالصبر فما بقى قليل من كثير مر بلا محاولات وصول....... لن أعتمد علي مجرد الحلم لتسكين ما بي من أوجاع....... سأزرعك بواقعي..... تأكدي من ذلك...... محمد الزهري

لا زلت بالقرب منك...محمد الزهري

لا زلت بالقرب منك.... أتحين كل الفرص لأطرح سؤالي المعهود..... لماذا ؟!......ارتدينا رداء الهجر.... صرنا غرباء عن قلبينا..... كل من حولنا بنا يشيد..... يقولون عنا أقوياء... رغم عمق العشق صار الفراق دونما انهيار...... هم بالنبض لا يشعرون...... و كيف أدت حرائق الشوق بدواخلنا إلى عذابات القلب..... و كيف يدور في الذهن ألف سؤال و سؤال.... و لما كان رداء الهجر هو ما يليق...... كيف ارتضيت أن تنسحبين ؟!.......كيف لما أحاول إقناعك...... كيف لم أستطيع ؟!.....و كيف كان لحظتها رضائي بقرارك ؟!.....و لكني منذ لحظتها و أن أنتظر عودة النبض لقلبي .....عودة الحياة...... أنتظر إشباع حنيني إليك و إطفاء ما أشعله الشوق بالفؤاد....... أنتظر رجوعك عن القرار..... أردد في أنتظاري كل أغاني العشق التي غنيتها لي....... أردد أشعارك التي كتبتها لي...... أذكر النسمات بما كان من عشق بيني و بينك...... لعلها تحملها اليك لتعودي عن قرارك و بأعماقي تستوطنين...... و لازلت قربك من بعيد....... فأنت أمامي في حروفي مصورة...... هل تشعرين ؟!....بجانبك أكون..... محمد الزهري

الثلاثاء، 29 ديسمبر 2015

(( شــــــاعــــــــــر وقـصــيــــــــدة )) ورائد من رواد حركة التجديد في الشعر الحـر في العصر الحــــديث مــــــع .. (( الشاعر/ صـلاح عبــد الصــبور )) ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ اعداد الشاعر/ سيد غيث ... ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

❊<٠>❊ بسم الله الرحمن الرحيم ❊<٠>❊
٠
اهــــلا ومرحبــا بكـم احبتــــي الغوالــــي مع البرنامج
الاسبــــوعـــي .. (( شــــــاعــــــــــر وقـصــيــــــــدة ))
ورائد من رواد حركة التجديد في الشعر الحـر في العصر
الحــــديث مــــــع .. (( الشاعر/ صـلاح عبــد الصــبور ))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اعداد الشاعر/ سيد غيث ...
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
٠
٠
**المقــــــــدمــــــــــــــة :-
٠------------------٠
٠
*ولدت الحداثة الشعرية العربية متزامنة مع الفترة التي انبثقت عنـها حركات
التحرر وذلك عقب (الحرب العالمية الثانية) وخرجـــت لنا التجـــــارب الشعرية
والحداثة في الشعر العربي وتمخضت التجارب و تمحــــورت حـــــول الانسان
وعما يتدفق في اعماقه من مشاعر ..وافكار ورؤى في محاولة رصد انتصاراته وانكساراته وعلاقته ايضا بالكون والحيـــــاة والتفاعـــــل مع مجرياتها ومن هنا
نستطيع ان نقول ان التجربة الشعرية هي تجربة انسانية في بعدها الاعمق ويعتبر الشعر نافذة تطل على الحياة الاجتماعــــية يعبر من خلالها عن آلامها وتطلعاتها وبذلك اخذت مدارس الحداثة الشعرية على مسؤلية محاولة تمثيل وفهم روح العصر الحديث .. ومن هنــــا ندراك ان الانسان وتجربته الحياتية هو
المحور الذي يدور حوله الابداع في شعـــــر(صلاح عبد الصـبور) فهو يحاول ان
يكشف لنا عن مهية الانسان ..ووعي الانسان لذاته هو بمثابة نقطة الانطلاق الكبري في كشف الحقائق عن النفس البشرية التي عجز في كشف اسرارها الفلاسفة والشعراء .
*وعليه نقول بان الذات او استبطانها يؤدي بالشاعر الى صياغة تجربة تنطلق
من الذات لكنها تهدف في نهاية الامر الى التواصـــل مع الآخــــر وبذلك تغدو
القصيدة جسرا بين الذات والآخر وهذا ما يجعـــل القصيــــدة عند ( صلاح عبد
الصبور ) قصيدة ذاتية وموضوعية في الوقـــت ذاتــــه وهــذا مـا مميزه وجعله
( فيلسوف المسرح الشعـري) ..( ورائد من رواد الحــــداثة في شعر التفعيلة)
ماجعل اسمه يخلد لتفخر به مكتبة الادب العربي في عصرنا الحديث .
٠--------------------------------------------٠٠٠
٠------------------------------٠٠
**(( صلاح عبد الصبور )) **
٠٠===========٠٠
** الاســـــــم :...............
= (محمد صلاح الدين عبد الصبور يوسف الحواتكى).. ويعد (صلاح عبد الصبور)
أحد أهم رواد حركة الشعر الحر العربي ومن رموز الحداثـــة العربيــــة المتأثرة
بالفكر الغربي كما يعدّ واحداً من الشعراء العرب القلائل الذين أضافوا مساهمة بارزة في التأليف المسرحي وفي التنظير للشعر الحر.
**المــــــــــولد :...............
= وُلد الشاعر (( صلاح عبد الصبور عام ١٩٣١)) بمدينة الزقـــازيق فـي إحدى
قرى شرقيّ دلتا النيل وتلقى تعليمه في المــدارس الحكومية ثم درس اللغة العربية في (كلية الآداب بجامعــــة فؤاد الأول)..(جامعـة القاهرة حاليا ) وفيــها
تتلمذ على رائد الفــكر الشــــيخ (أمين الخولي) الذي ضم تلميذه النجيب إلى جماعــة (الأمناء) التي كوّنها ثم انتقل إلى (الجمعية الأدبية) التي ورثت مهام الجماعة الأولى .
وكان للجماعتين تأثير كبير على حركة الإبداع الأدبي والنقدي في مصر .
*عبد الصبور عضو بجماعة الامناء الادبية للشيخ (امين الخولي).(٣)
٠--<>----------------------------------<>---٠
*التحق بكلية الآداب جامعة القاهرة قسم اللغة العربيـــة في عام١٩٤٧م
وفيها تتلمذ علي يد الشيخ أمين الخولي الذي ضمــه إلى جماعة (الأمناء)
التي كوّنها ثم إلى (الجمعية الأدبية) التي ورثت مهام الجماعة الأولى. كان للجماعتين تأثير كبير على حركة الإبداع الأدبي والنقدي في مصر.
* (عبد الصبور) يلتقي مع عبـــــد الحلـــيم على
مقهى الطلبة ويثمر اللقاء بقصيدة (( لقــــــــاء))
٠٠------------<><>------------٠٠
*على مقهى الطلبة في الزقازيق تعرف على أصدقاء الشباب ومنهم الشاعر الغنائي (مرسى جميل عزيز) و(المطرب عبد الحليم حافظ) وطلب عـبد الحليم حافظ من صلاح أغنـــية يتقدم بها للإذاعة وسيلحنها لـــه كمال الطويل فكانت قصيدة لقاء. تخرج صلاح عبد الصبور عام ١٩٥١م وعين بعـد تخرجه مدرسا في المعــــاهد الثانوية ولكنه كان يقوم بعمله عن مضض حيث استغـــرقته هواياته الأدبية.
* عبد الصبور يتاثر بشعراء الصعاليك العرب وفلسفة شعراء الغرب
<><>----------------------------------<><>
* تأثر (صلاح عبد الصبور ) بشعر الصعاليك إلى شعر الحكمة العــــربي مروراً
بسيَر وأفكار بعض أعلام الصوفيين العرب مثل (الحلاج).(١)(وبشر الحافي).(٢)
كما استفاد الشاعر من منجزات الشعر الرمزي الفرنسي والألماني والشعر الفلسفي الإنكليزي.
*عمل (صلاح عبد الصبور) يعمل مستشارا
ثقافيــــــا لسفـــــارة مصــــر ببـــلاد الهند
٠٠<>---------------------<>٠٠
*انتقل(صلاح عبد الصبور ) إلى وزارة الثقافة فعمل بإدارة التأليف والترجمـــة
والنشر ثم رئيسًا لتحرير مجلة السينما والمسرح وبعدها نائبًا لرئيس تحرير
(مجلة الكاتب) .
* وعمل مستشارا ثقافياً لسفارة بلاده في(الهند) بل أستــــفاد خلالهـــا
من كنوز الفلسفات الهندية ومن ثقافـــات الهند المتـــــعددة وكذلك كتابات
(كافكا السوداوية) هذا إلي جانب تأثره بكتاب (مسرح العبث) كما ذكر ذلك
بنفسه في تذيل مسرحيته(( مسافر ليل )).
**(( موهبتــــــــه وشاعريتـــــــه ))**
<>===============<>
*ظهرت موهبة الشعر عند (صلاح عبد الصبور ) في سن مبكرة وكان ذلك في مرحلة دراستة الثانوية واخذ ينشر قصائده في مجلة الثقافة القاهـرية والآداب البيروتية وكان صلاح عبد الصبور مهتما بقراءة كتب الفلسفة والتاريخ كما اهتم بقراءة الادب العربي والعالمي وهذا ما بلور شخصيتـــه الادبية .. ونبــوغه في
كتابة فنيات المسرح الشعري فكان رائدا لهذا الفن المركب الذي يشمل فنون المسرح .. وابداع الشاعر .
*وتميز الشاعر المجدد ((صلاح عبد الصبور)) بموهبــة شعرية فريدة لما يتمتع
به من ثقافات مختلفة وإطلاع على العديد من الألــوان الشعرية المختلفة من
شعر الصعاليك إلى شعر الحكمة العربي مروراً بأفكار بعـــض أعلام (الصوفيين العرب) كابن ( الحلاج) وغيرهم وبدأ (عبد الصبور) في نشر أشـــــعاره بالصحف
وزادت شهرته بعد نشره قصيدته ((شنق زهران)) خاصة بعد صدور ديوانه الأول الناس في بلادي"
** (( اشهــــــر اعمالـــــــه الشعــريــــة )) **
٠٠٠ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ٠٠٠
*تطور المسرح الشعري على يد(صلاح عبد الصبور) بشكل ملحـــوظ وكــــان
السبب الرئيسي فى ذلك اتصاله بالمسرح العالمى الــــذي لــم يكن اتصالاً
عاديًا إنما عن وعي ونفاذ بصيرة وثقافة غزيرة بالإضافة إلى الموهبـة الفريدة.
*لقد تميز الابداع المسرحي عند (( صلاح عبد الصبور)) بنبرة سياسية ناقدة لكنها لم تسقط في الإنحيازات والانتماءات الحزبية مطلقا ولكنه كان تعبير عن انفعالات الشارع ..والمواطن ..والمعاناة الحياتية فخرج ذلك في معظم كتاباته الشعرية والمسرحية .
**(( مقتطفــــات من اعمالــــة الشعريــــة )) **
<>========٠٠٠٠٠========<>
** يقول (( صلاح عبد الصبور ))في قصيدته ( احلام الفارس القديم )..
لو أننا كنّا كغُصنيْ شجره ..!!
الشمسُ أرضعتْ عروقَنا معا
والفجرُ روّانا ندىً معا
ثم اصطبغنا خضرةً مزدهره
حين استطلنا فاعتنقنا أذرُعا
وفي الربيع نكتسي ثيابَنا الملوّنه
وفي الخريف نخلعُ الثيابَ، نعرى بدَنَا
ونستحمُّ في الشتا يدفئنا حُنوُّنا!
لو أننا كنا بشطّ البحر موجتينْ
صُفِّيتا من الرمال والمحارْ
تُوّجتا سبيكةً من النهار والزبدْ
أَسلمتا العِنانَ للتيّارْ
يدفعُنا من مهدنا للحْدِنا معا
في مشيةٍ راقصةٍ مدندنه
تشربُنا سحابةٌ رقيقه ..!
تذوب تحت ثغر شمسٍ حلوة رفيقه
ثم نعودُ موجتين توأمينْ
أسلمتا العنان للتيّارْ
في دورة إلى الأبدْ..
من البحار للسماءْ
من السماء للبحارْ !
لو أننا كنا بخَيْمتين جارتينْ
من شرفةٍ واحدةٍ مطلعُنا
في غيمةٍ واحدةٍ مضجعُنا
نضيء للعشّاق وحدهم وللمسافرينْ
نحو ديارِ العشقِ والمحبّه
وللحزانى الساهرين الحافظين مَوثقَ
الأحبّه ..!!
وحين يأفلُ الزمانُ يا حبيبتي
يدركُنا الأفولْ
وينطفي غرامُنا الطويل بانطفائنا
يبعثنا الإلهُ في مسارب الجِنان دُرّتينْ
بين حصىً كثيرْ
وقد يرانا مَلَكٌ إذ يعبر السبيلْ
فينحني، حين نشدّ عينَهُ إلى صفائنا
يلقطنا، يمسحنا في ريشه، يعجبُه بريقُنا
يرشقنا في المفرق الطهورْ !
لو أننا كنّا جناحيْ نورسٍ رقيقْ
وناعمٍ، لا يبرحُ المضيقْ
مُحلّقٍ على ذؤابات السُّفنْ
يبشّر الملاحَ بالوصولْ
ويوقظ الحنينَ للأحباب والوطنْ
منقاره يقتاتُ بالنسيمْ
ويرتوي من عَرَقِ الغيومْ
وحينما يُجنّ ليلُ البحرِ يطوينا معاً.. معا
ثم ينام فوق قِلْعِ مركبٍ قديمْ
يؤانس البحّارةَ الذين أُرهقوا بغربة الديارْ
ويؤنسون خوفَهُ وحيرتهْ
بالشدوِ والأشعارْ
والنفخ في المزمارْ !
لو أننا ..
لو أننا..
لو أننا.. وآهِ من قسوةِ «لو» ..!!
٠--------------------------٠
** ويقول في قصيدته ( ذلك المساء) **
٠===================٠
حدثتموني عن سنابك مجنحه ..!
تفتق الشرار في أهلـّة المآذن
عن عصبة من السيوف لا تفـل
قد أُغمدت في الصخر لاتـُسل
إلا إذا قرأتم دونها أسماءكم
ياعصبة الأماجد
الأشاوس ..
الأحامد ..
الأحاسن ..
وقلتم:
يا أيها المُغني غننا
مُسـَمل العينين في حضرتنا
لحناً يثير زهونا
ويذكر انتصارنا
(إذا تحين ساعة موعودة
نغيم في أشراطها
لم تنخلع عن غيمها إلا لنا
الساعة التي تصير فيها خَوذةَ الشيطان
كأسا لخمر سيد الفرسان .
٠--------------------------------٠
**ويقول (عبد الصبور ) في قصيدة إليّ غرباء ))**
٠=======================٠
إليّ .... إليّ يا غرباء يا فقراء يا مرضى..!!
كسيري القلب والأعضاء ، قد أنزلت مائدتي
إليّ ... إليّ ..
لنَطْعَمَ كسرة من حكمة الأجيال مغموسه
بطيش زماننا الممراح
نُكسِّر، ثم نشكر قلبنا الهادي
ليرسينا على شط اليقين، فقد أضل العقل مسرانا
إليّ إليّ ..
أنا، طوفت في الأوراق سواحاً، شبا قلمي
حصاني، بعد أن حلمت بي الأوهام والغفله
سنين طوال في بطن اللجاج وظلمة المنطق
وكنت إذا أجن الليل واسنخفى الشجيونا
وحنّ الصدر للمرفق ..
وداعبت الخيالات الخليينا
ألوذ بركني العاري بجنب فتيلي المرهق
وأبعث من قبورهم عظاماً نخرة ورؤوس
لتجلس قرب مائدتي، تبث حديثها الصياح والمهموس
وان ملت، وطال الصمت لا تسعى بها أقدام
وان نثرت سهام الفجر تستخفي كما الأوهام
وقالت:
بأن النهر ليس النهر، و الإنسان لا الإنسان
وأن حفيف هذا النجم موسيقى
وأن حقيقة الدنيا ثوت في كهف
و أن حقيقة الدنيا هي الفلسان فوق الكف
وأن الله قد خلق الأنام ، ونام
و أن الله في مفتاح باب البيت
ولا تسأل غريقاً كُبّ في بحرٍ على وجهه
لينفخ بطنه عشباً وأصدافاً وأمواها ..
كذلك كنت ..
وذات صباح ..
رأيت حقيقة الدنيا
سمعت النجم و الأمواه والأزهار موسيقى ..
رأيت الله في قلبي
لأني حينما استيقظت ذات صباح ..
رميت الكتب للنيران، ثم فتحت شُباكي
وفي نفس الضحى الفواح ..
خرجت لأنظر الماشين في الطرقات، والساعين للأرزاق
وفي ظل الحدائق أبصرت عيناي أسراباً من العشاق
وفي لحظة ..!
شعرت بجسمي المحموم ينبض مثل قلب الشمس
شعرت بأنني امتلأت شعاب القلب بالحكمه ..
شعرت بأنني أصبحت قديساً
وأن رسالتي ..
هي أن أقدسكم..!!
٠--------------------------------٠
**(( ومن قصيدته ( دموع على ضريح القلب))**
٠=======================٠
جنوب .. ياجنوب ..!!
يامرتع الظباء
ياموئل الحبيب
يازهرة ً فواحةً
تحبها القلوب
جنوب أرضك كالجنان
ملأى بأنواع الحنان
وثراك مسك أدفر
ورباك من حب الجمان
والناس في صحرائك
كالورد في الروض المصان
<><><>
جنوب أنت في دمي
وفي إفترارة مبسمي
في ضحكتي .. في دمعتي
في مسحة الحزن التي
تغفو على شاطيء فمي
<><><>
جنوب أمي في رباك
وأبي هناك ...
على بساطٍ من ثراك
وأنا تسيل مدامعي
ويثور في صدري هواك
أنفاس أمي وأبي
في الجو تعبق كالعبير
وحديثهم كحنين حسونٍ حزين
يذوب مع همس الخرير
وأطيافهم بيضاء تبدو
كالملائك في السماء
كدعاء قديس ..
يرفرف بين هالات الضياء
في كل شيءٍ في الوجود أراهما
ربي سألتك أن تبل ثراهما
أتراهما .. ياحسرتي
يسمعان صدى النواح
والريح تعول في المساء
وفي الصباح
<><><>
جنوب لا تقس علي
فأنا حزين تائه
وهواك أغلى مالدي
هذا فؤادي
فوق سطح الطرس أهديه لكم
فتقبلوه ..
فهو آخر ماتبقى في يدي ...!!
٠-------------------------٠
**ويقول في قصيدته (زيارة الموتى)**
٠==================٠
زرنا موتانا في يوم العيد٠٠!!
وقرأنا فاتحة القرآن، وللمنا أهداب الذكرى
وبسطناها في حضن المقبرة الريفية
وجلسنا، كسرنا خبزاً وشجوناً
وتساقينا دمعاً و أنيناً
وتصافحنا، وتواعدنا، وذوي قربانا
أن نلقى موتانا
في يوم العيد القادم..
يا موتانا٠٠
كانت أطيافكم تأتينا عبر حقول القمح الممتدة
ما بين تلال القرية حيث ينام الموتى
و البيت الواطئ في سفح الأجران
كانت نسمات الليل تعيركم ريشاً سحرياً
موعدكم كنا نترقبه في شوق هدهده الاطمئنان
حين الأصوات تموت،
ويجمد ظل المصباح الزيتي على الجدران
سنشم طراوة أنفاسكم حول الموقد وسنسمع طقطقة الأصوات كمشي
ملاك وسنان ..
هل جئتم تأتنسون بنا.. ؟..
هل نعطيكم طرفاً من مرقدنا..؟..
هل ندفئكم فينا من برد الليل ..؟..
نتدفأ فيكم من خوف الوحده
حتى يدنو ضوء الفجر ..
ويعلو الديك سقوف البلدة
فنقول لكم في صوت مختلج بالعرفان
عودوا يا موتانا ..!
سندبر في منحنيات الساعات هنيهات
نلقاكم فيها، قد لا تشبع جوعاًن أو تروي ظمأ
لكن لقم من تذكار..
حتى نلقاكم في ليل آت..!!
مرت أيام يا موتانا مرت أعوام ..
يا شمس الحاضرة الجرداء الصلدة
يا قاسية القلب النار...
لم أنضجت الأيام ذوائبنا بلهيبك..
حتى صرنا أحطاب محترقات حتى جف الدمع الديان..
على خد الورق العطشان..
حتى جف الدمع المستخفي في أغوار الأجفان
عفواً يا موتانا..
أصبحنا لا نلقاكم إلا يوم العيد...
لما أدركتم انا صرنا أحطاباً في صخر الشارع ملقاة
أصبحتم لا تأتون إلينا رغم الحب الظمآن
قد نذكركم مرات عبر العام..
كما نذاكر حلماً لم يتمهل في العين
لكن ضجيج الحاضرة الصخرية..
لا يعفنا حتى أن نقرأ فاتحة القرآن..
أو نطبع أوجهكم في أنفسنا و نلم ملامحكم..
ونخبئها طي الجفن..
يا موتانا..!!
ذكراكم قوت اللقب..
في أيام عزت فيها الأقوات..
لا تنسونا .. حتى نلقاكم..
لا تنسونا .. حتى نلقاكم...!!
٠-----------------------------٠
**من قصيدته (( البحث عن وردة الصقيع)) **
٠=====================٠
أبحثُ عنك في ملاءة المساء ..!!!
أراك كالنجوم عاريه
نائمة مبعثره..
مشوقة للوصل والمسامره..
واقتداح الخمر والغناء ..
وحينما تهتزُ أجفاني
وتفلتين من شباك رؤيتي المنحسره..
تذوين بين الارض والسماء
ويسقط الاعياء..
منهمرا كالمطره..
على هشيم نفسي الذابلة المنكسره
كأنه الإغماء..
أبحث عنك فى مقاهي آخر المساء والمطاعم
أراك تجلسين جلسة النداء الباسم
ضاحكة مستبشره..
وعندما تهتز أجفاني
وتفلتين من خيوط الوهم والدعاء
تذوين بين النور والزجاج..!
ويقفز المقعدُ والمائدة الهباء
ويصبح المكان خاوياً ومعتماً
كأنه الصحراء .!!
أبحث عنك في العطور القلقه
كأنها ُتطل من نوافذ الثياب
أبحث عنك في الخطى المفارقه
يقودها إلى لاشئ ،لا مكان
وهم الانتظار والحضور والغياب
أبحث عنك في معاطف الشتاء إذ ُتلف
وتصبح الاجسام في الظلام
تورية ملفوفه ..!
أونصبا ً من الرصاص والرخام
وفي الذراعين اللتين تكشفان عن منابت الزغب
حين يـُهل الصيف .
ترتجلان الحركات الملغزه
وتعبثان في همود الموت والسموم والرخام
حين يدور العام..
أبحث عنك في مفارق الطرق
واقفة ، ذاهلة ، في لحظة التجلى
منصوبةً كخيمة من الحرير...
يهزها نسيم صيفٍ دافئ ..
أو ريح صبح ٍِ غائم ٍِ مبللٍ مطير
فترتخى حبالها ، حتى تميل في انكشافها
على سواد ظلي الاسير..
ويبتدي لينتهي حوارنا القصير..!!
ويقول ايضا في قصيدة له بعنوان (لحن)..!!
جارتي مدت من الشرفة حبلاً من نغم
نغم قاس رتيب الضرب منزوف القرار
نغم كالنار ..!
نغم يقلع من قلبي السكينه..
نغم يورق في روحي أدغالاً حزينه
بيننا يا جارتي بحر عميق.
بيننا بحر من العجز رهيب وعميق
و أنا لست بقرصان، ولم اركب سفينه
بيننا يا جارتي سبع صحارى..
و أنا لم ابرح القرية مذ كنت صبيا..
ألقيت في رجلَي الأصفاد مذ كنت صبيا
أنت في القلعة تغفين على فرش الحرير
و تذودين عن النفس السآمه..
بالمرايا الفارس الأشقر في الليل الأخير
(أشرقي يا فتنتي)..
(مولاي) .!!
( أشواقي رمت بي )
(آه لا تقسم على حبي بوجه القمر
ذلك الخداع في كل مساء
يكتسب وجهاً جديد ..
جارتي ! لست أميراً..
لا ، ولست المضحك الممراح في قصر الأمير
سأريك العجب المعجب في شمس النهار
أنا لا املك ما يملأ كفيّ طعاما
وبخديك من النعمة تفاح وسكر
فاضحكي يا جارتي للتعساء..
نغّمي صوتك في كل فضاء
و إذا يولد في العتمة مصباح فريد..
فاذكريني ..!!
زيته نور عيوني وعيون الأصدقاء
ورفاقي الطيبين..
ربما لا يملك الواحد منهم حشوَ فم
و يمرون على الدنيا خفافاً كالنسم
ووديعين كأفراخ حمامه..!
وعلى كاهلهم عبء كبير وفريد ..!
عبء أن يولد في العتمة مصباح جديد..!!
٠---------------------------------------٠
**((ويقول صلاح عبد الصبور في قصيدة ( رسالة سعيد))**
٠============================٠
يا سيدنا القادم من بعدى .!!
أنا أصغر من ينتظرونك فى شوق محموم
لامهنة لي ، إذ أني الآن نزيل السجن
متهما بالنظر إلى المستقبل
لكني اكتب لك..
باسم الفلاحين...
وباسم الملاحين...
باسم الحدادين..
وباسم الحلاقين
والحمارة والبحاره..
والعمال وأصحاب الأعمال
والأعيان وكتاب الديوان..!!
والبوابين وصبيان البقالين
وباسم الشعراء
وباسم الخفراء..!
والاهرام
وباب النصر
والقناطر الخيرية
وعبد الله النديم
وتوفيق الحكيم وألمظ
وشجرة الدر وكتاب الموتى
ونشيد بلادى بلادى
نرجو ان تأتى وبأقصى سرعة
فالصبر تبدد
واليأس تمدد..!
اما ان تدركنا الان
أو لن تدركنا بعد
حاشية: لاتنسى ان تحمل سيفك ..!!
٠٠<>--------------------------<>٠٠
٠
**(( اشهـــــــر اعمالــــــه المسرحــــــة ))**
٠<>====================<>٠
*لقد ثار صلاح عبد الصبور على المدارس (التقليدية الكلاسيكية) في
الشعر العربي ليبدأ السير في طريق جديد تماماً تحمل فيه القصيـدة
بصمته الخاصةزرع الألغام في غابة الشعر التقليدى الذي كان قد وقع
في أسر( التكرار والصنعة) فعل ذلك للبناء وليس للهدم فأصبح فارســا
في مضمار الشعر الحديث.
*ومن اشهر اعمالة المسرحية .((مسرحية ماساة الحلاج)).. فقد تناول
فيها شخصية ( المنصور بن حسين الحلاج )المتصوف الــذي عاش في
منتصف (القرن الثالث للهجرة ).
تتكون المسرحية من فصلين الأول يرمز الى قيمة(الكلمة الحرة) والفصل
الثاني يرمز الى حقيقة المـــوت وتعد هـــذه المسرحية حتى الآن أروع
مسرحية شعرية عرفهـــــا العالم العربي وهي ذات أبعـــــاد سياسية إذ
تدرس العلاقة بين السلطة المتحالفة مــع الدين والمعارضة كما تطرقت
لمحنة العقل وأدرجها النقاد في مدرسـة المسرح الذهني ورغـــــم ذلك
لم يسقط صلاح عبد الصبـــور الجانب الشعري فجاءت المسرحية مزدانة
بالصور الشعــرية ثريـــــة بالموسيقى..وبالفكر الحداثي الذي دمج مابين
الصوفيه والشاعرية والابداع الذي يتميز به صلاح عبد الصبور .
**(( مختارات من النص الاصلي ))**
٠٠===============٠٠
* الفصل الاول (( الكلمة ))..
٠-----------------٠
=(( المنظر الاول )) ..
*الساحة في بغداد . في عمق المشهد يتواجد جذع شجرة يتعامد عليـه
فرع قصير منها .لا يوحي المشهـــــد بالصـــلب التقليدي بل بجذع شجرة
فحسب معلق عليه شيخ عجوز .
التاجر/ انظر ماذا وضعوا في سكتنا .
الفلاح/ شيخ مصلوب .. وما اغرب ما نلقى اليوم.
الواعظ/ يبدو كالغارق في النوم .
التاجر/عيناه تنسكبان على صدره .
الواعظ/وكان ثقلت دنياه على جفنيه .. او غلبته الايام على امره .
التاجر/فحنا الجذع به .. وحدق في التراب .
الواعظ/ليفتش في موطىء قدميه عن قبره..
سوف اجعلها في الجمعة القادمة موعظتي في مسجد المنصور .
فلنسال هذا الجمع ..؟؟
يا قوم من هذا الشيخ المصلوب .
مقدم المجموعة / هو احد الفقراء .
الواعظ/ ومن قتله ؟؟
المجموعة / نحن القتلة ..؟!
الواعظ/ لكنكمو فقراء مثله .
المجموعة/هذا يبدو من هيئتنا .
مقدم المجموعة/انظر ..اني اعمى..اتسول في طرقات الكرخ .
=((جزء من المنظر الثاني ..بيت الحلاج ))
الحلاج وصديقة الشبلي يتحدثان وقد ارتدى كل منهما خرقة الصوفية
الشبلي/ يا حلاج اسمع قولي ..
لسنا من اهل الدنياحتى تلهينا الدنيا اسرعنا لله الخطو العجلان ..
فلما اضنانا الشوق الظمآن .
طرنا بجناحين .
ولمسنا اهداب النور .
هل نبصر عندئذ .
من قلب غمامتنا الفضية .
الا اشباحا حائلة تذوي في وهج العرفان
وظلال زائلة لا تمسكها الاجفان .
الحلاج/ لكن .. يا اخلص اصحابي نبئني ..
كيف اميت النور بعيني ..؟؟
هذي الشمس المحبوسة في ثنيات الايام .
تثاقل كل صباح ثم تنفض عن عينيها النوم .
الشبلي/ مهلا .. مهلا ..
بل انت الآن على حافة ان يظلم قلبك .
الحلاج / لا .. بل اني اتنور من راسي حتى قدمي .
الشبلي/ صمتا.. واليك جوابك كي تريد الى نفسك
هل تسالني من ذا صنع الفقر ..؟
من القى في عين الفقراء كلمات تفزع من معناها .
اليك جواب سؤالك .
الظلم ...!!
هل تسالني من صنع القيد الملعون وانبت سوطا في كف الشرطي.
واليك جواب سؤالك ..؟؟
الظلم ...!!
وماذا يفعل الإنسان إن جافاهُ مولاه..؟
يضيقُ الكون في عينيه يفقد ألفة الأشياء تصير الشمس في عينيه أذرعة
من النيران يلقى ثقلها المشاء ..
ليس الفقر هو الجوع إلى المأكل او العرى إلى الكسوة الفقر هو القهر
الفقر هو استخدام الفقر لاذلال الروح الفقر هو استغلال الفقر لقتل الحب
وزرع البغضاء..
** الفصل الثاني (( المـــــــوت ))٠٠
٠-----------------------٠
= المنظر الاول ..
سجن مظلم ينفتح بابه ليدخل منه الحلاج ويدفعه الحارس ..
الحارس/ ادخل يا اعدى اعداء الله .
الحلاج/ ليسامح الله فقد اعطيت الحلاج المسكين اعلى من قدره.
الحارس / ادخل .. لا تكثر في القول .. واجلس بين رفيقيك.
يدخل الحلاج فلا يكاد يبصر شيئا في الظلمة القاتمة .
الحلاج / يا صاحب هذا البيت .. هب ضيفك ورا حتى يكشف موضع قدميه.
او كحل بسنا ذاتك عينيه .
السجين الاول /هامسا لصديقة هذا رجل مافون .
يتوهم انا جئنا في مادبه او حفل .
الحلاج / نورا يا صاحب هذا البيت ..
السجين الثاني / اطلب من حارسنا الطيب مصباحا او حتى شمعة.
السجين الاول / لا يدري انا في قاع السجن .
السجين الثاني / لسنا في قصر الوالي .
السجين الاول/ او بيت القاضي .
الحلاج / يا صاحب هذا البيت .
قد ابطا عن عيني نورك .. ان كنت ترى ان استهدي بالظن خطواتي.
السجين الثاني / امعلم مسجد انت ؟؟
الحلاج لا .. كيف اعلم .
وانا لا اعلم .
السجين الاول/ وهو يقترب منه .. يقول من انت .؟
الحلاج/ اسمي الحلاج حسين بن المنصور .
السجين الثاني / ماذا تعمل ؟
الحلاج / اتامل يا ولدي .
السجين الاول / انت شاعر ؟
الحلاج / احيانا ..
السجين الاول/ هل تبحث في اسرار الكون ؟
الحلاج / بل اشهدها احيانا .
** المنظر الثاني ..
محكمة كبيرة ببغداد .. يراسها القاضي ابو عمر الحمادي .
ابو عمر/ بسم الله الهادي للحق
وعليه توكلنا
ندعوه ان يهدينا للعدل .
ويوفقنا ان ننهض بامانتنا .
ياحاجب ..
لم لم ياتوا بهذا الرجل المفسد حتى الآن ..؟
الحاجب / الشرطة ياتون به من باب خراسان.
وهم يلتمسون الطرق الخالية م العامة
حتى يتجنبوا اهل الفتنة .
ابو عمر / الفتنة ..
الآن عدو الله والسلطان يؤدب .
ابو عمر/ يا حلاج انت تلقي بذور الفتنة .
في افئدة العامة .
وعقول الدهماء .
الحلاج/ لا ... يا سيدي ..
بل ابغي لو مد المسلم للمسلم كف الرحمة .
ولهذا تتعرض للحكام .
من اهل الراي واصحاب النعمة .
الحلاج / لستم بقضائي .
ولذا لن ادفع عن نفسي التهمة .
اني ابيع صلواتي الي الله .
فلو اتقنت صنعة الصلوات لزاد الثمن .
وكنت به مشركا .. لا موحدا .
وحير قلبي سؤال ؟؟
ترى قدر الشرك للكائنات .
والا فكيف اصلي له وحده .
واخلي فؤادي مما عداه .
لكي انزع الخوف عن خاطري .
كي اطمئن ...
ابو عمر/ صمتا .. هذا كفر بين .
الحلاج / لا يفسد امر العامة الا السلطان الفاسد .
يستعبدهم ويجوعهم .
خلق الله الانسان على صورته في احسن تقويم.
فلماذا رد الى درك الانعام ؟
ابو عمر / ماذا يعني هذا الشيخ ؟؟
هل هذا ايضا من احوال الصوفية ؟
ام يستخفي خلف الالفاظ .
كي يخفي وجه جريمته الشنعاء ؟
الحلاج/ الله يصنفني حيث يشاء .
ابو عمر/ هذا الشي يقول:
الانسان شقي في مملكة الله ..!!
معنى ان الامة تشقى في ظل خلافة مولانا .
ويقول : ان الفقر يعربد في الطرقات .
الحاجب / مبعوث من عند وزير القصر .
يستاذن ان يدخل .
ابو عمر / من عند وزير القصر .
فليدخل ...
المبعوث/ مولاي وزير القصر يهديكم تقديرة .
ويوجه هذا المكتوب اليك .
يقرا .. مستانفا الخطاب .
لكن وزير القصر يضيف .
هبا اغفلنا حق السلطان ..
ما نصنع في حق الله ..؟
فلقد انبئنا ان الحلاج.
يروي ان الله يحل به او ما سول له الشيطان من اوهام وضلالات.
لكن لا يعفو عمن يجرم في حق الله ..
الحلاج / هو خالقنا واليه نعود .
ابو عمر/ ما رايكمو يا اهل الاسلام.
فيمن يتحدث ان الله تجلى له .
ام ان الله يحل بجسده ..؟
المجموعة / كافر ... كافر ..
ابو عمر / والآن .. امضوا ..وامشوا في الاسواق .
قد كان حديث الحلاج عن الفقر قناعا يخفي كفره .
وانت يا اهل الاسلام غضبتم لله وحملتم دمه في الاعناق.
وامرتم ان يقتل .
ويصلب في جذع الشجرة .
انتم من حكم .. فحكمتم .
العامة تمضي ويخرجون في خطى متباطئة .
وبعدها يسدل الستار . على مسرحية الحلاج .. رائعة صلاح عبد الصبور .
**(( مؤلفـــاتـــه الشـــعريـــــــة ))**
٠-----------------------٠
الناس في بلادي (وكان ذلك في عام١٩٥٧م) وهو يعد أول
مجموعات عبد الصبور الشعريةكما كان ـ أيضًا ـ أول ديوان للشعر الحديث
(أو الشعر الحر أو شعر التفعيلة)واستلفتت أنظارَ القراء والنقاد انذاك حيث
استخدم (عبد الصبور)المفردات اليومية الشائعة والتي تسمى بالمفردات (الحياتية) في شعر التفعيلة.
** دواوينــــــــــــة..
٠-------------٠
= ديوان ..(( أقول لكم ))..
= ديوان (( تأملات في زمن جريح ))..
= ديوان (( أحلام الفارس القديم ))..
= ديوان (( شجر الليل ))..
= ديوان (( الإبحار في الذاكرة))..
**مؤلفاته المسرحية..
٠---------------٠
= مسرحية (( الأميرة تنتظر))
= مسرحية ((مأساة الحلاج ))
= مسرحية ((بعد ان يموت الملك))..
= مسرحية ((مسافر ليل ))..
= مسرحية ((ليلى والمجنون))..
اعماله النثريــــــــة..
٠-------------٠
=على مشارف الخمسين.
=و تبقي الكلمة.
=حياتي في الشعر.
=أصوات العصر.
=ماذا يبقى منهم للتاريخ.
=رحلة الضمير المصري.
=حتى نقهر الموت.
=قراءة جديدة لشعرنا القديم.
=رحلة على الورق.
** الجوائز التي حصل عليه (( صلاح عبد الصبور ))**
٠---------------------------------٠
=جائزة الدولة التشجيعية عن مسرحيته الشعرية (مأساة الحلاج )
عام ١٩٦٦م .
=حصل بعد وفاته على جائزة الدولة التقديرية في الآداب عام١٩٨٢م.
=الدكتوراه الفخرية في الآداب من جامعة المنيا في نفس العام.
=الدكتوراه الفخرية من جامعة بغداد في نفس العام .
** وفــــــــــــاتــــــــــــــة :-
٠------------------٠
*في ١٣ أغسطس من العام ١٩٨١م رحل الشاعر(صلاح عبد الصبور) إثر
تعرضه لنوبة قلبية حادة فارق على اثرها الحياة .
*لقد ترك (صلاح عبد الصبور) عدد من الدواوين والمسرحيات الشـــعرية التي
أثرت وغيرت في أجيال متعددة من الشعراء في مصر والبلدان العربية خاصة
ما يسمى (بجيل السبعينيات.. وجيل الثمانينيات) في مصر وقد حازت أعماله الشعرية والمسرحية قدرا كبيرا من اهتمــام الباحثين والدارسين ولم تخل أية دراسة نقدية تتناول الشعر الحر
من الإشارة إلى أشعاره ودواوينه وقد حمل شعـره (سمات الحـــزن والألم ).
*وتقلد عبد الصبور عددا من المناصب، وعمل بالتدريس وبالصحـــــافة وبوزارة
الثقافة وكان آخر منصب تقلده رئاسة الهيئة المصرية العامة للكتاب، وساهم
في تأسيس (مجلة فصول للنقد الأدبي) فضــلا عن تأثيــــره في كل التيارات
الشعرية العربية الحداثية.. رحم الله شاعــرنا المجدد القدير وادخله عــوالي
جنته .
٠٠....................................................................................٠٠
٠
٠
** الخــــــــــاتمــــــــــــة :-
٠٠===========٠٠
٠
= تجربة ( صلاح عبد الصبور ) مع (( الصوفيه )) في اعماله..
٠٠-------------------------------------٠٠
مزج ( صلاح عبد الصبور ) بين التجربتين الشعرية .. والصوفيــــة فالشاعر في
عملية الخلق الادبي اشبه بالصوفي ورحلته للوصـــول الى الحقيقية ورحلة
الابداع تشبه رحلة الصوفي الذي يرتقـــي ضمن جدل حميمي بين المقامات والحقائق ليصـــل الى غايتـــه في التحـــرر من اغلال النفس والجســد وذلك
للوصـــــول الى الصفـــاء الداخلي عند الشاعر ليصل بصفائه لمرتبة المتصوف
الى الله قلبا وجوارح وياتي تفسير( صلاح عبد الصبور) للوجــدان الشعري وذلك
من خلال الوجد الصوفي كي يضفي على الابداع الشعري بعدا اخلاقيا وروحانيا
وعملية الربط بين التجربتين من وجهـــة نظر ( صلاح عبد الصبور ) تعد ثمرة من ثمرات الفلسفة الافلاطونية التي اثرت في اعمال (صلاح عبد الصبور) ورسمت
له تجربة الحداثة التي استخدمها في المسرح وفي اعماله الشعرية الخالدة.
=(صلاح عبد الصبور) وتاثرة ((بالاسطورة)) في اعماله ..
٠٠----------------------------------٠٠
*وفي هذه الجزئية بالتحديد نقول ان نهج (صلاح عبد الصبور) في التعاطـي مع (الاسطورة) فهو يعلن بصراحة تامة مسايرتها تارة ومخالفتها تارة اخرى شريطة
ان تكون عنصرا فنيا يخدم كيان القصيدة او المسرحية الشعرية.. ورفضها حينما تلصــق وتفرض على القصـــيدة الا في سياق فني ومعـــالجة للمادة التاريخية الاسطورية وغلغلتها ضمن القصيدة وتجنب محاولة التوظيف المباشر او الموازي الذي يدخل القصيدة في مجاهل الغموض وفتفقد رونقها الادبي وهذا كان واضحا جليا في اعمالة الابداعيـــــة من مســـرح وشعر مخالفـــا لما يقوله الكثير بتاثره
لــ((ت .اس . اليوت))..(٤).. هذا الكاتب الــــذي اثر في الكثير من المرموقين في
عصر الحداثة المفرخ للكثير من المبدعين .
٠ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ٠
الـــــــهـــــــــوامــــــــــــش :-
٠٠===========٠٠
=(١)٠٠(( الحـــــــلاج ))٠٠
٠----------------٠
( أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج ) من أعلام التصوف من أهل البيضاء
وهي بلدة بفارس نشأ في مدينة واسط ١٨٠ كم جــنوب بغــــداد العراق .
*وفي يــــوم الثلاثاء ٢٤ من ذي القعــدة سنة ٣٠٩هجـــري تـــــم تنفـــــيذ
((حكم الاعدام )) وعند إخراجه لتنفيذ الحكم فيه ازدحــم النـــــاس لرؤيتـــه
* ويقال أن سبب مقتله يكمن في اجابتـــه على ســـؤال أحد الاعراب الذي
سال الحلاج عن مافي جبته، فرد عليه الحلاج (مافي جبتي إلا الله) فاتهم بالزندقة واقيم الخليفة عليه الحد .
*(( التصوف عند الحلاج)) ما هو الا جهاد في سبيل الحق ولـيس مسلكاً فرديـاً
بين المتصوف والخالق فقط. لقد طور الحلاج النظرة العامة إلى التصـوف فجعله جهاداً ضد الظلم والطغيان في النفس والمجتمع ونظراً لما لتلك الدعوة من تأثير على السلطة السياسية الحاكمـــة في حينـــه تم اعتقاله وفقد حياته بسبب
جهاده ضد الظلم والطغيان.
=(٢)٠٠ (( بشــر الحافـــي ))٠٠
٠--------------------٠
*بشر الحافي هو ( بشر بن الحـــارث بن عبد الرحمن بن عطــاء بن هلال بن
ماهان بن عبد الله المروزي ابو نصر) المعروف بالحافي وهو أحد أعلام التصوف
في القرن الثالث الهجري. ولد سنة ١٧٩هـ في بغـــــداد وعاش فيها وصحب
( الفضيل بن عياض ).
*وكان (لا يلبس نعلا بل يمشي حافيا) فجاء يوما إلى باب فطرقه فقيل من ذا
فقال بشر الحافي. فقالت له جارية صغيرة: لو اشترى نعلا بدرهم لذهب عنه
اسم الحافي.
=(٣)٠٠الشيخ (( امين الخولي )) ٠٠
٠-----------------------٠
هو أديب مصري من كبار حماة اللغة العربية، ومناضل شارك في ثورة ١٩١٩م ونُفي مع (سعد زغلول إلى السيشيل).
* عرف الشيخ أمين الخولي بزيه الأزهري المميز ووقاره المهيب وبريق عينيه وملامحه المتفردة. وبحكم رئاسته للقسم ووكالته لكلية الآداب بجامعـــة فؤاد
الأول والقيام بأعمال العميد لفترات قصيرة.
=(٤)٠٠ (( ت .اس . اليـــــوت )) ٠٠
٠----------------------٠
* هو: ( توماس ستيرنز إليوت ) .
شاعر ومسرحي وناقد أدبي .. وُلد إليوت في الولايات المتحدة الأمريكية
وانتقل إلى المملكة المتحدة .. ثم أصبح أحد الرعايا البريطانيين .. وهو
(حائزٌ على جائزة نوبل في الأدب ) .
٠٠......................................................................................٠٠
*والى لقاء آخر جديد احبتي مع برنامج ((شاعر وقصيدة))..
**حقوق الاعداد والنشر محفوظه للشاعر/ سيد غيث ...