نشرة أخبار المجلة

الاثنين، 30 نوفمبر، 2015

اسكب عنبراً وبلسماً......آمال محمود

اسكب عنبراً وبلسماً
إذا رأيت زهوراً طيبة
فالحروف كـ الزهور تتلألأ كالسراج الزاهر
وفيها مواكب الأُبهة
اشتاقها وتشتاقني
عشقتها الروح وبها أترجم ذاتى
ومعها حلقت لثامن سما
وجلتُ فى حدائقها وأرجائها
ولى فيها موطناً
كالتبر بارقة فى فرحها
وإذا بكت تستمد من الغمام دموعها
وإذا أسدل الليل المقدس سدوله
تسكب على قلبى سلاما وسلوانا
وتعبر بي على جسر النور
لأكون من سكان اللامدي
هكذا حرفي فى بردة من بياض
كحور الخلد والجنون فنون ..........