نشرة أخبار المجلة

الأحد، 29 نوفمبر، 2015

قصيدة \ذاكرة الثلج للشاعر المصرى \ وائل العجوانى

قصيدة \ذاكرة الثلج
للشاعر المصرى \ وائل العجوانى
للثلجِ ذاكرةٌ ..
تُؤرِّقُ كلَّ أقواسِ اللهيبْ
فكيفَ من طقسِ الجليدِ نفرُّ ..
من قبلِ أنْ يمضى شبابُ الحبِّ
قسراً للمشيبْ !
وكيفَ نعصرُ ماتبقى ..
من ثمارِ الصيفِ
فى أدراجنا ..
من قبلِ أن يسطو الخريفُ
على فراشاتِ الربيعْ
وقبلَ أنْ يقتاتَ سوسُ البردِ
أنسجةَ الدموعْ
هانحنُ نهربُ ..
من ضفافِ عيوننا..
البردُ يلغينا ..
ويحفرُ ألفَ بئرٍ بيننا
ماذا سنفعلُ ..
بعد أنْ هبَّتْ رياحُ الثلجِ من أنفاسنا ؟
ماذا سنفعلُ بعدَ أنْ
طمرتْ فنارَ العشقِ
فى أحداقنا .. ؟
ماذا سنفعلُ بعد أن مضغَ الصقيعُ
الجمرَ من أضلاعنا ؟
ما عُدنا نحفلُ باللقاءِ
ولا بأجنحةِ النسيمْ
وتبدَّلَ البركانُ فى أنفاسنا
إلى دُخانٍ زائغٍ ..
فوقَ الهشيمْ
عُقِرَتْ خيولُ العشقِ
فى أحراشها ..
وغدتْ عروقُ البردِ
نهراً من جحيمْ
جزء من قصيدة \ ذاكرة الثلج \ وائل العجوانى