نشرة أخبار المجلة

الجمعة، 20 نوفمبر، 2015

وأستثنيك أنت

و أستثنيك أنت..... من بين كل نساء العالم..... من وهبتني عشقها و من لم تهب ...... فأنت لدى قارورة عطر معتق..... أتأنق به كل صباح و مساء....... أستثنيك أنت...... من بين كل حرف قيل في العشق و لمس الشغاف...... فهو كان لك حتى لو لم أكتبه...... أستثنيك أنت....... من بين قصائد الشعراء...... فأنت قصيدة كتبت بنبض لنبض....... رسمت حروفها وردا و فل....... رسمت فيها صورتي و صورتك تلك..... رغم أنها لم تكن لنا...... و قد أصبحت لنا العشق........ أستثنيك أنت....... من كل وصف لنزار وصف به حسن النساء....... فهو لم يصادف عيونك و لم يتعثر نبضه بنبضك بعد....... هو لم يصل إليك........ أستثنيك أنت........ من كل حنين و شوق تلوع به عاشق و محب....... فهم لم يجربوا الإشتياق إليك........ أستثنيك أنت....... من مساءات كان فيها البدر ضيف و النجوم متلئلئة في سماء صافية دون غيم....... ففي مساءاتك لا نجوم و لا قمر يظهر....... يكتفي بك المساء ضياء يلهم العاشقين و يمنحهم أملا بالوصل....... أستثنيك أنت........ من ربيع أينع فيه الورد و بحر انتشرت نسائمه...... فلديك أنت ربيع دائم دون قيظ أو برد........ بنسائم تمنح البحر نسيم يحرك الذاكرة و ينعش في الخيال الحلم......... أستثنيك أنت....... فأنت رمز العشق....... رمز نبض نقي....... رمز أنفاس لازالت بصدري تنطق بالحب