نشرة أخبار المجلة

الأربعاء، 30 ديسمبر، 2015

لا زلت بالقرب منك...محمد الزهري

لا زلت بالقرب منك.... أتحين كل الفرص لأطرح سؤالي المعهود..... لماذا ؟!......ارتدينا رداء الهجر.... صرنا غرباء عن قلبينا..... كل من حولنا بنا يشيد..... يقولون عنا أقوياء... رغم عمق العشق صار الفراق دونما انهيار...... هم بالنبض لا يشعرون...... و كيف أدت حرائق الشوق بدواخلنا إلى عذابات القلب..... و كيف يدور في الذهن ألف سؤال و سؤال.... و لما كان رداء الهجر هو ما يليق...... كيف ارتضيت أن تنسحبين ؟!.......كيف لما أحاول إقناعك...... كيف لم أستطيع ؟!.....و كيف كان لحظتها رضائي بقرارك ؟!.....و لكني منذ لحظتها و أن أنتظر عودة النبض لقلبي .....عودة الحياة...... أنتظر إشباع حنيني إليك و إطفاء ما أشعله الشوق بالفؤاد....... أنتظر رجوعك عن القرار..... أردد في أنتظاري كل أغاني العشق التي غنيتها لي....... أردد أشعارك التي كتبتها لي...... أذكر النسمات بما كان من عشق بيني و بينك...... لعلها تحملها اليك لتعودي عن قرارك و بأعماقي تستوطنين...... و لازلت قربك من بعيد....... فأنت أمامي في حروفي مصورة...... هل تشعرين ؟!....بجانبك أكون..... محمد الزهري