نشرة أخبار المجلة

الأحد، 27 ديسمبر، 2015

حيرة القوافي ***بقلم*** محمد مجادي


حيرة القوافي
كثرت على قلبي الصدمات
حتى صار يكره فيه النبضات
و ظهري تعددت عليه الطعنات
حتى صرت لا أثق إلا في الأموات
وإحساسي أخذته عواصف أوفي الغادرات
حتى صار منثورا على الأرض في شتات
وعيناي أنهكهما الليل وطول السهرات
حتى تمنيا دخول الزمن في سبات
واللسان هربت عنه الكلمات
فصار أخرسا تصرخ في محله المفردات
أما عقلي فتشابهت عنه البدايات بالنهايات
واحتار كيف يجدد مشواره في الحياة
فهل هو الحب كله هكذا فيه العثرات
أم أن اللطف في زمن القسوة قد مات
لتحرف مشاعرالأولين والحكايات

***بقلم***
محمد مجادي