نشرة أخبار المجلة

الأحد، 31 يناير 2016

#‏أمنية‬ -----خالد حمدان


‫#‏أمنية‬
--------------
تـمـنـيـت لــقـيـاك يـــا عــطـرَ وَرْدِ
وَيَـلْـثِمُ ثَـغْـرُكِ فــي الـلَّـيْلِ خَـدِّي
وأغْـفُـو بـحِـضْنِك فــي ذا الـشِّتاءِ
وأُبْـــلِــغُ قَــلْــبَـكِ حُـــبِّــي ووِدِّي
أُشَــاغِـبُ كـالـطِّـفْلِ بــيْـنَ يَـدَيْـكِ
وأَنْــسَـى بـحِـضْـنِك أيَّــامَ بَــرْدِي
وأَنْسَى خُشُونةَ عَيْشِي وبُؤْسِي
وأَنْــسَـى مَـــرارَةَ نَـأْيِـي وبُـعْـدِي
وأُلــهَــمُ مِــنْـكِ الـقَـصـائدَ تَــتْـرَى
وأكـتـبُ مــا لــمْ يـقُـلْهُ ابــنُ بُــرْدِ
ولـــكــنَّ حَــظِّــي قــلـيـلٌ وأَدْرِي
بــــأنَّ جـمـيـعَ الـمَـقـادِيرِ ضِـــدِّي
ــــــــ
خالد حمدان