نشرة أخبار المجلة

الاثنين، 25 يناير 2016

قصيدة بلا عنوان ...! الحجة الصغيرة ..مآب .. نجوى كوكب .. منارة الوادي قصيدة بلا عنوان ..!


قصيدة بلا عنوان ...!
على سطور النور
تناثرت
كزمردة خضراء
وسط مروج الياسمين
::
حين تروم عقيق البلاغة
تربو السطور
وعصارة المداد
تزين
صدارة المنى
ياقوتًا
تغدق بالندى ..!
ترقب بصمتٍ ...
بلا "زفير"
بلا جرأة ولا حسيب
تتدلى عناقيدها من مآرب البشر
كأنها المرجان ...!!!
لا تلقي بالاً ...
لما سأنطق
مسموعة هي الحروف بلا توثيق ...!
ربما في طياتها قصيدة كحبات لؤلؤ مكنون
بلا عنوان ...؟!!
حدودها السماء
بداياتها أصداف المحيط
ضفافها الموج الكاسر
فهل يغدو للأدب "ركمجة"..؟؟؟!!!
أم تغدو الحروف مجرد
" برمجة"..؟!!!
أم تصبح اللغة الرمزية
الناطق الرسمي
للقلوب " المدبلجة"..؟!!!
متى نفهم أنها جسور
تصل بنا للقمة ..؟!!
في دار الأحياء ..؟!!
على معابر النور
لأبتثية ..المرام ..!
&&&&
الحجة الصغيرة ..مآب .. نجوى
كوكب .. منارة الوادي
قصيدة بلا عنوان ..!
على سطور النور
٢٠١٥/١/٢٥
&&&&