نشرة أخبار المجلة

الاثنين، 15 فبراير، 2016

ميعاد،،،،،، وطيف ،،،،اكرام عمارة


ميعاد،،،،،، وطيف
مسافر أنا عبر الغياب، يلملم شتاتي
حنين برح به الشوق
أتوسد حبي حيث دروب السراب
وخمر الرضا روحي تسكب
طائر أنا أتعب جناحيه الرياح، وأثقل
جفنه ضرام الذكريات
بين الفراق والاشتياق، حضور في غياب
على شفاه نسمة سرقت
بين نخيل الواحات ورمل الصحراء، مخبوء
لأنين يشتهي نافذة الاستنشاق
ياشدة،،،،، حلمي،،،،، في،،،،، الزمن،،،، البطئ
كلانا،،،،، حزين
ياقبلة،،،،، أملي،،،،،، الدفين،،،، لم الصمت؟!
وأنا بعينيك أرحب
يارقصة على جيد الشعاع المذهب، جاء
بي سفر على عتبات الحلم
لولا عيون الغد، ماللموت أسباب تقربني
ومن غيرك يلتفت إليه القلب
يابراءة نجم،،،،، لليل،،،،، حدثتك،،،،، عنه
بالشوق حالي _عين السماء _عنه تسأل
فوق نهر،،،،،، أضلعي،،،،، يرسو،،،،،، زورقي
ونسمات الوداد له شراع
يجوب شرقاً وغربا في،،،،، مسامات،،،،، النبض
ذنب الهوى، دوامة صراع
يالحيرة الحكمة،،،،،، من،،،،، هبوب،،،،، الجنون
يقرع طرقها شغاف القلوب
آه،،،،، ياورق الأيك،،،،، أنسيت،،،،، انهمار اللهفة
عند مناغاة الوردة
آه،،،،، ياغراما،،،،،، شيدت،،،،،،ركائزه،،،،، من
دموع الشمس
بقلم /إكرام عمارة