نشرة أخبار المجلة

الأحد، 14 فبراير، 2016

اعتراف ........أمل سرور


اعتراف
...........................
روحي تبوحُ وها فؤادي ملهمُ
منْ عذْبِهِ بات الجَنانُ متيـَّمُ
ولقدُ سهرتُ مع الليالي عنوةً
أبداً أُسامرها بجرحي وأحلمُ
إذْ إنَّ نبضي قدْ تلاشى من الجوى
من همسةٍ سحريــّةٍ يتلعثمُ
أنَّ الهوى في مقلتي فتضاعفتْ
آلامُ قلبي نزفُها كمْ يُؤلمُ
فالعشقُ خيَّمَ في مفارق أضلعي
واستوطنَ الأنياط وهيَ تُترجمُ
وتسارعَتْ من صبوتي الأحداقُ في
نسجِ الهوى حتّى تنامَ الأنجمُ
وصغى فؤادي الى سقيقٍ غازلٍ
فهو الهيام من الغرام لــهُ فــمُ
إنّي هويتك دائماً سأقولها
بلسانِ قلبي وليس لفظي القيِّمُ
أمل سرور