نشرة أخبار المجلة

الأحد، 14 فبراير 2016

(فكيف لاأهواك وأعشق) mohabnaderselem


(فكيف لاأهواك وأعشق)
قلبا أنت ساكنه
وعين أنت نورها
وحبا أنت مالكه
(فكيف لاأهواك وأعشق)
لن ألوم الأقدار ببعدك
فذاك القدار هو من حباني بقربك
وهو من جمعني بقلبك وحبك
فأنت موطنك القلب
والعيش والسكن
وأنت المراد وأنت الأمل
وأنت خير الأقدار حين تهب
وأنت قرة العين حين أغفو وأصحو
(فكيف لاأهواك وأعشق)
يقتات قلبي نبضاته حبك
وتدمع العين من شوق وعشق
وليس بين قلبينا بعدا ولاسفر
(فكيف لاأهواك وأعشق)
فعشقك غايه وقربي وسيله
إذا فأنتي غايتي ولالغيرك سبيلا
أقبلي وأنثري من حبك همسات وهمسات
ومن جمال حسنك ألقي إلي بنظرات
ومن دقات قلبك أريني أين منك الثبات
فأنا ذاك العاشق الذي يتلهف قلبه تضرعات
فياكونيتي وملكوتي في أرض الفناء
سأقضي معك عمري وليس لحبنا موتا أوفناء،،
(فكيف لاأهواك وأعشق)
mohabnaderselem