نشرة أخبار المجلة

الخميس، 10 مارس، 2016

قرية من وطن __ صدام غازي محسن


قرية من وطن
____________________________________________
تشرب القرية زحام المدينة
هنا عويل اليتامى
هنالك الجسد الذي شرب من قهر وازدراء
تغيرت تقاسيم الشوارع
الليل يرقد في حضن أمراءة حزينة
ك طفل يأبى أن ينام
النهار يهرب خلسة
لا عد للساعات والأوقات
الطيور مصابة بالنعاس
متشابهة هي وبوم الليالي
الكل يرقد في رقاد
كأنا شربنا من خمر السكينة
ألأمنيات ثكلى أو لا ترى ضوء النهار
الصخب يعلو من أحاديث المقهى القديمة
ورائحة الشاي والهيل وأنغام قرقعات ( أستكاين ) الشاي وأغنية قديمة
أمرأة تمشي وتجر طفلها الباكي
يملأ وجهها تقاسيم الشقاء
أزدراء أزدراء
صوت يرتل آية من ذكر كريم
المرحوم مات بانفجار
وترك أفواه كبيرة تلوك الهواء
هي القرية الصغيرة من تلك المدينة
ومدينة من ذاك الوطن
يبحث عن رئة تتنفس .

_______________________________________________________ بقلم
___________ صدام غازي محسن